عبدالله: فوز كرزاي غير شرعي

عبدالله عبدالله
Image caption انسحب عبدالله من الجولة الثانية للانتخابات الرئاسية

قال عبدالله عبدالله، وزير الخارجية الافغاني الاسبق والمرشح المنافس للرئيس حامد كرزاي في الانتخابات الرئاسية التي جرت مؤخرا، إن فوز كرزاي بالانتخابات يفتقر الى الشرعية.

وقال عبدالله للصحفيين في العاصمة كابول، في اول تصريح رسمي يدلي به منذ الاعلان عن فوز كرزاي بالرئاسة بالتزكية يوم الاثنين الماضي، إن اية حكومة يترأسها كرزاي ستفتقر الى الشرعية الضروري توفرها من اجل ان تنجح في محاربة الفساد والارهاب.

وكان كرزاي قد فاز بالتزكية في الجولة الثانية من الانتخابات بعد ان سحب عبدالله ترشيحه متعللا بافتقار الانتخابات للنزاهة والشفافية.

وقال عبدالله للصحفيين: "إن قرار اللجنة المستقلة للانتخابات بتسليم الفوز لكرزاي ليس له اي اساس قانوني، وان اية حكومة تفتقر الى الشرعية لا يمكنها محاربة الفساد."

ومضى للقول: "لا يمكن لحكومة تتسلم السلطة بدون دعم الشعب لها ان تحارب ظواهر الارهاب والبطالة والفقر والمئات غيرها."

"دمية"

وجاءت تعليقات عبدالله ردا على تصريحات كان كرزاي قد ادلى بها يوم امس الثلاثاء وعد فيها باجتثاث "مثلبة" الفساد.

كما تعهد كرزاي بتشكيل حكومة وحدة وطنية داعيا من اسماهم "باخواننا في طالبان" الى "الوقوف صفا واحدا مع المواطنين الافغان."

الا ان حركة طالبان ردت بالقول إنها ستواصل القتال ووصفت كرزاي بالـ"دمية."