مساجد سويسرا تفتح ابوابها للزائرين

مسجد
Image caption مسجد محمود في زوريخ. يذكر ان عدد المآذن في سويسرا لا يتجاوز الاربعة

فتح المسلمون في مناطق عديدة من سويسرا مساجدهم امام الزائرين يوم السبت، وذلك قبل ثلاثة اسابيع من موعد الاستفتاء العام الذي سيقرر فيه السويسريون ما اذا كان ينبغي حظر بناء المآذن.

وتقول المنظمات الاسلامية السويسرية إنها تأمل في ان تسهم هذه الخطوة في ازالة مخاوف السويسريين والتقليل من تعصبهم ضد الاسلام.

ويقول حزب الشعب اليميني المحافظ الذي تقدم بطلب اجراء الاستفتاء إن المآذن هي رموز للقوة السياسية والدينية، وهو ادعاء تنفيه المنظمات الاسلامية التي تصر على انها مجرد وسائل للتعريف بالهوية الاسلامية للمساجد.

وتشير آخر استطلاعات الرأي الى ان الناخبين السويسريين سيرفضون مقترح حظر بناء المآذن. يشار إلى أن عدد المسلمين في سويسرا يصل إلى زهاء 400 ألف، ويقدر عدد المساجد بنحو مئتين لكن أربعة منها فقط تعلوه مآذنة.

وقد أقيم اليوم المفتوح في نحو 12 مقاطة سويسرية بما فيها جنيف وفاود وفيبورج، وقال مراسل لبي بي سي زارد مسجدا في زيوريخ إن عددا من غير المسلمين الذين استمتعوا بزيارتهم لهذا المسجد.

لكن هذا لم يمنع حدوث بعض المناقشات خارج مبنى المسجد حيث يعتقد البعض أن المسلمين قد يستغلون مثل هذه المناسبات للدعوة للدين الإسلامي أو لإلقاء الدروس على معتنقي الدين الإسلامي حديثا.