الدالاي لاما في زيارة مثيرة للجدل قرب التبت

الدلاي لاما
Image caption الدلاي لاما يقول ان زيارته غير سياسية

خرج الالاف الى الشوارع ترحيبا بالدالاي لاما خلال الزيارة المثيرة للجدل التي قام بها الى احد الاديرة القريبة من الحدود مع التبت.

وزار الزعيم الروحي للتبت دير تاوانج في ولاية ارونشال براديش المتنازع عليها بين الصين والهند.

واتهمت بكين الدالاي لاما بمحاولة تقويض حكمها في التبت، وقالت ان الزيارة موجهة ضد الصين.

ويصر الدلاي لاما على ان زيارته " غير سياسية".

وفر الدلاي لاما إلى الهند عام 1959 عندما سحقت القوات الصينية محاولة القيام بانتفاضة فى التبت.

وخلال شهر اغسطس/ اب الماضي قام الدلاي لاما، البالغ من العمر 74 عاما، بزيارة اخرى مثيرة للجدل الى تايوان التي تعتبرها الصين اقليما مارقا وتطالب بضمها الى اراضيها.

وكان الدالاي لاما قد اعلن الشهر الماضي انه يدعم الهند في نزاعها الحدودي مع الصين.

وتتهم السلطات الصينية الدالاي لاما المقيم في المنفى في شمال الهند بانه يريد تحقيق استقلال التبت وهو ما ينفيه على الدوام.