قائد بريطاني: القاعدة لم تعد تنشط في أفغانستان

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال رئيس الأركان البريطاني، السير جوك ستيراب لبي بي سي ان القاعدة لم تعد تنشط في افغانستان حاليا، وانها اجبرت على الانتقال الى منطقة صغيرة نسبيا في باكستان.

وأضاف ستيراب، بمناسبة إحياء ذكرى ضحايا الحربين العالميتين في بريطانيا، أن وجود قوات بريطانية في أفغانستان ساهم بشكل فعال في الحرب الشاملة على القاعدة.

جاء ذلك وسط جدل شديد حول وجود القوات البريطانية في افغانستان، اكد ستيراب ان الحملة العسكرية البريطانية هناك ساهمت في المعركة الاوسع نطاقا ضد القاعدة.

واوضح استطلاع للرأي اجرته بي بي سي تراجع تأييد البريطانيين للوجود العسكري البريطاني في افغانستان.

ملكة بريطانيا

دقيقتا صمت اعقبها وضع اكليل من الزهور

وقال نحو 64% ممن شملهم الاستطلاع انهم يعتقدون انه لن يحرز نصر في هذه المعركة. وكان هذا الرقم وفقا لاستطلاع اجرته نفس المؤسسة في يوليو/ تموز الماضي 58%.

ويعتقد 27% فقط ان الانتصار مممكن في تلك الحرب.

جنود بريطانيون

فاق عدد الجنود البريطانيين القتلى في أفغانستان عدد القتلى في حرب العراق

وقتل جندي بريطاني في انفجار وقع في اقليم هلمند بما يرفع عدد قتلى الجنود البريطانيين في افغانستان الى 94 قتيلا العام الجاري، حسبما ذكرت وزارة الدفاع البريطاني.

القوات الأمريكية

من جهته قال قائد الجيش الأمريكي الجنرال جورج كايسي ان هناك حاجة الى ارسال المزيد من القوات الامريكية لأفغانستان ، لكنه لم يحدد عدد هذه القوات.

وقال كيسي ان من شأن هذه القوات الاضافية ان تساعد على احباط النجاحات التي حققتها حركة طالبان حسب تعبيره، اضافة الى تدريب القوات المدنية.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك