بريطانيا تعلن بناء عشر منشآت نووية

مشنأة نووية بريطانية
Image caption معظم المنشآت النووية ستقام في مناطق توجد بها أصلا مفاعلات نووية

أعلنت بريطانيا عن بناء عشر منشآت نووية جديدة كجزء من جهودها لزيادة توليد الطاقة النووية وتخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

وقال وزير الطاقة، إيد ميليباند، أمام مجلس العموم إن الحكومة ستبني المفاعلات الجديدة في إنجلترا وويلز بهدف رفع إنتاج الطاقة النووية إلى الضعف.

ومعظم المنشآت النووية الجديدة ستقام في مناطق توجد بها أصلا مفاعلات نووية.

ورفضت الحكومة إقامة منشأة نووية جديدة في دانجنيس بمنطقة كنت على أساس أنها ستشكل تهديدا للتوازن البيئي على المستوى المحلي الناجم عن تآكل المناطق الساحلية والفيضانات.

وأضاف وزير الطاقة البريطاني قائلا إن لجنة تخطيط جديدة ستتخذ قرارات "في غضون سنة" بشأن أماكن بناء المنشآت المقترحة.

وتابع قائلا إن الطاقة النووية أثبتت أنها طاقة "مؤكدة وجديرة بالاعتماد عليها".

وواصل الوزير البريطاني أن الطاقة المتجددة المولدة من الرياح والماء ستوفر 30 في المئة من احتياجات الطاقة في بريطانيا بحلول عام 2020.

ومضى ميليباند قائلا إن السكان القريبن من المنشآت المزمع بناؤها سيكون لهم الوقت الكافي لطرح وجهات نظرهم.

لكن منظمة جرين بيس وصفت اقتراحات الوزير البريطاني بأنها خطيرة ومكلفة إذا كانت تريد معالجة التغير المناخي.

وأضافت أن الحكومة قد تواجه طعونا قانونية من طرف المنظمات المهتمة بالبيئة.

وتأمل الحكومة البريطانية أن تسرع ببناء المفاعلات الجديدة حتى يتمكن بعضها من توليد الطاقة بحلول عام 2018 على أقرب تقدير.

ويُذكر أن معظم المنشآت النووية البريطانية المتقادمة ستفكك بحلول عام 2023، مما أدى إلى إصدار بعض الخبراء تحذيرات من أن بريطانيا قد تعاني من نقص الطاقة في حال عدم بناء مفاعلات جديدة.