بلير المرشح البريطاني الوحيد لرئاسة مجلس الاتحاد الاوروبي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قال رئيس الوزراء البريطاني جوردن براون الثلاثاء ان المرشح البريطاني الوحيد لمنصب رئيس مجلس رؤساء دول الاتحاد الاوروبي، وهو منصب اتحادي جديد، هو رئيس الوزراء السابق توني بلير.

واضاف براون، في تصريحات صحفية، انه يرغب في حصول بلير على هذا المنصب، موضحا ان وزير الخارجية البريطاني الحالي ديفيد ميليباند لن يرشح نفسه لمنصب مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد.

من جانب آخر قال وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير ان قادة الاتحاد الاوروبي سيجتمعون على الارجح الاسبوع المقبل لاتخاذ قرار حول تسمية من سيشغل هذين المنصبين البارزين، وهما ارفع وظيفتين في الاتحاد.

وشكك الوزير الفرنسي في امكانية توصل الزعماء الاوروبيين الى قرار حول تسمية المرشحيّن خلال هذا الاسبوع.

وقال، في تصريحات للاذاعة الفرنسية: "في الحقيقة لا يوجد مرشحون مفضلون حتى الآن، وفرنسا ليس لديها مرشح مفضل على غيره، نحن في الانتظار، وسيعقد اجتماع الاسبوع المقبل بدلا من اجتماع مقرر نهاية هذا الاسبوع".

توني بلير

بلير يواجه منافسة قوية من بلجيكا

هرمان فان رومبوي

المرشح البلجيكي رومبوي يلقى دعما قويا

ويقول دبلوماسيون اوروبيون ان هناك دعما قويا لرئيس الوزراء البلجيكي هرمان فان رومبوي لرئاسة الاتحاد، الا ان بلير والزعيم اللوكسمبورجي جان كلود يونكر ما زالا منافسان حاضران في الساحة.

واوضح كوشنير ان "هناك اسم بلير، وهو بالطبع اول اسم طرح وهناك اسم رئيس الوزراء البلجيكي، وآخرون مثل يونكر."

وقد ناقش القادة الاوروبيون موضوع هذين الترشيحين على هامش لقائهم في احتفالات المانيا بتوحيد العاصمة برلين عقب سقوط جدار برلين قبل عشرين عاما.

وقال رئيس الوزراء السويدي فردريك رينفلت الاثنين انه ما زال يتباحث مع القادة الاوروبيين حول الموضوع، وان المباحثات وصلت الى منتصف الطريق تقريبا.

اما كوشنير فقد قال ان هناك تنسيقا بين اكبر دولتين في الاتحاد، فرنسا والمانيا، لدعم مرشح بعينه، لكنه لم يلمح الى الشخصية المرشحة لشغل منصب مسؤول الشؤون الخارجية.

يذكر ان منصب رئيس مجلس القادة الاوروبيين كان قد استحدث بناء على مقررات معاهدة لشبونة التي اقرت اخيرا.

وتتركز مهمة رئيس المجلس على تنسيق وتسهيل عملية اتخاذ القرارات بين دول الاتحاد الاوروبي.

يذكر ان الاتحاد الاروبي بات الآن يمثل تكتلا اقتصاديا وسياسيا ضخما يضم شعوبا يقدر عدد سكانها نحو 500 مليون نسمة.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك