تفشي الفساد في أجهزة الشرطة الروسية

رائد في الشرطة الروسية، أليكسي ديموفسكي
Image caption تحدث ديموفسكي عن تفشي الفساد في الشرطة الروسية

اقرت الحكومة الروسية بأن بعض اقسام الشرطة تحولت الى ما وصفه وزير الداخلية بالتورط في ممارسة اعمال اجرامية.

ويمثل كلام وزير الداخلية اكبر اعتراف صريح لحد الآن بتفشي الفساد وتورط بعض افراد الشرطة في ارتكاب جرائم.

ويأتي حديث وزير الداخلية بعدما نشر رائد في الشرطة الروسية، يدعى أليكسي ديموفسكي ويعمل في جنوب روسيا، مقطع فيديو على الانترنت ناشد فيه رئيس الوزراء الروسي، فلاديمر بوتين، معالجة المشكلة.

وكان شرطي أطلق في وقت سابق من السنة الجارية النار على متسوقين في أحد الأسواق التجارية بموسكو بشكل عشوائي، مما ادى إلى مقتل ثلاثة أشخاص.

وسجلت كاميرات المراقبة الحادث ثم بث الشريط على نطاق واسع في التلفزيون الروسي والانترنت.

واستقطب بث الرائد ديموفسكي شريط فيديو في الشبكة العنكبوتية اهتمام المشاهدين إذ بلغ عدد المشاهدين أكثر من 700 ألف شخص في غضون أيام قليلة.

واتهم الضابط المذكور رؤساءه في الشرطة بإرغام زملائه على اعتقال أبرياء حتى يضمنوا الحصول على الحصة الشهرية من الرشاوى.

وأضاف الضابط أن أفراد الشرطة لا يتلقون رواتب كافية بحيث يضطرون إلى قبول الرشاوى.

وليس من المعتاد في روسيا أن يتحدث ضابط شرطة بهذه الصراحة.

وعبر الرائد ديموفسكي عن رغبته في الالتقاء ببوتين لضمان اجراء تحقيق نزيه في الأمر بهدف استعادة كرامة الشرطة الروسية.

وقالت وزارة الداخلية ان اي شرطي يتهم بارتكاب جرائم خطرة سيتابع قضائيا.