المجاعة في الصومال تنذر بنزوح جماعي

الصومال
Image caption صوماليات ينتظرن الحصول على مساعدات

حذرت الأمم المتحدة من تدفق ثلاثمائة ألف لاجئ صومالي على الأقل على البلدان المجاورة وأوروبا فراراً من المجاعة الناجمة عن أسوأ موجة جفاف تشهدها البلاد.

وقالت منظمة اليونيسيف التابعة للأمم المتحدة إن عدد الصوماليين الذين هم بحاجة ماسة للمعونات الغذائية قد تضاعف خلال العام الماضي ليصل إلى ثلاثة ملايين وثمانمائة ألف شخص.

وأضافت المنظمة أنها تحتاج إلى مساعدات من المانحين بقيمة سبعين مليون دولار لتجنب إغلاق مراكزها لتقديم المعونات الغذائية والطبية الطارئة في البلاد ولكنها لم تتلق من هذا المبلغ سوى الثلث.

وتقول هيلدا جونسون نائبة المدير التنفيذي لليونيسيف إن الدول المانحة تشعر بقلق من تأثير الحرب على الأوضاع أكثر من تأثير الكوارث الطبيعية.