الصين: 87 قتيلا على الأقل في انفجار منجم الفحم

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

تقول مصادر رسمية في الصين أن عدد ضحايا الانفجار الذي وقع بأحد مناجم الفحم قد ارتفع إلى 87 قتيلا فيما لا يزال 21 عاملا من عمال المنجم في عداد المفقودين.


وقالت وكالة أنباء شينخوا الرسيمة إن فرق الإنقاذ قد حددت أماكن ثمانية عمال مطمورين، لكن من المتعذر في الوقت الراهن معرفة هل هم اموات ام احياء.

وكانت الحصيلة السابقة التي صدرت مساء السبت ارتفعت من 42 الى 66 قتيلا.

وقالت الوكالة ان 528 عاملا كانوا في المنجم وقت الانفجار وان عمال الانقاذ يواصلون البحث عن المحاصرين.

وتمكن ما يصل الى 400 عامل من الهروب من المنجم الواقع في اقليم هيلونجيانج قرب الحدود مع روسيا.

وتعرف مناجم الفحم الصينية بخطورتها، وكثيرا ما تسفر حوادثها عن قتلى وجرحى، رغم تشديد الحكومة للقيود التي تهدف لتحسين سجل السلامة.

ففي العام الماضي وحده قتل أكثر من 3000 شخص في حوادث أثناء العمل في مناجم الفحم بالبلاد.

ووقع الحادث الاخير في الساعة الثانية والنصف فجرا بالتوقيت المحلي حسب ما ذكرته وكالة شينخوا.

حوادث في مناجم بالصين

الآلاف قضوا في حوادث المناجم بالصين

وتمكن معظم العاملين من الفرار من المنجم الذي تديره مجموعة هيلونجيانج لونجمي القابضة للتعدين المملوكة للدولة.

الا ان العشرات بقوا محاصرين على عمق نصف كيلومتر تحت الارض حسب ما ذكر التلفزيون الرسمي الصيني.

وفي الاغلب يتم ارجاع حوادث المناجم في الصين الى اهمال اجراءات السلامة بهدف تقليل التكاليف وزيادة الانتاج لمواجهة الطلب المتنامي.

ويقول مراسل بي بي سي في بكين مايكل بريستو ان السلطات الصينية تحاول التعامل مع تلك المخاطر باغلاق عمليات التنجيم الصغيرة واجبار السلطات المحلية على تطبيق القواعد والقوانين على قطاع المناجم.

وتقول الصين ان اجراءات الامان في تحسن وتراجع عدد القتلى في حوادث المناجم في 2008 بنسبة 15 في المئة عن العام السابق حسب الارقام الرسمية.

لكن رغم التشديد تتكرر الحوادث بانتظام تقريبا كنا يقول مراسلنا، وفي فبراير قتل اكثر من 70 شخصا في انفجار منجم في اقليم شانجي.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك