جولة إعادة لانتخابات رئاسة رومانيا

الرئيس ترايان باسيسكو
Image caption باسيسكو يأمل في الفوز بولاية جديدة بعد فترة توتر سياسي

أظهرت نتائج أولية لانتخبات الرئاسة في رومانيا ان الرئيس المنتهية ولايته ترايان باسيسكو ومنافسه الاشتراكي الديمقراطي ميرسا جيوانا سيخوضان جولة إعادة في السادس من الشهر المقبل.

وبحسب استطلاعات رأي الناخبين بعد التصويت حصل باسيسكو(58 عاما) وهو من تيار يمين الوسط على 33.43 % من الأصوات مقابل 31.32% للمرشح جيوانا(51) وهو وزير سابق للخارجية. وتلاهما المرشح الليبرالي كرين انتونيسكو الذي حصل على حوالى 21% من الاصوات.

وقد وصف باسيكسو النتائج في خطاب أمام انصاره بأنها انتصار مرحلي، أما جيوانا فقد توقع تحقيق الفوز في جولة الإعادة مكررا وعوده بتوحيد البلاد" بعد خمس سنوات من الفضائح والانقسامات".

تبادل اتهامات

وكانت عملية التصويت يوم الأحد قد شهدت تبادل الاحزاب الاتهامات بالتزوير في بعض مراكز الاقتراع. وقد احصت وزارة الداخلية عشرات المخالفات منها 25 حالة "تصويت اكثر من مرة.

وقد أرسلت منظمة الامن والتعاون في اوروبا عددا محدودا من المراقبين إلى رومانيا وستعلن البعثة تقريرها الاثنين.

Image caption وعد الناخبين بمحاربة الفساد

ويأمل الرومانيون في أن تضع هذه الانتخابات نهاية للأزمة السياسية المتفاقمة في البلاد بسبب الخلافات بين الرئيس المنتهية ولايته والمعارضة التي تشكل الاكثرية في البرلمان بعد سقوط حكومة اميل بوك في منتصف أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقد حالت الأزمة دون حصول رئيسي وزراء اختارهما الرئيس باسيسكو المنتهية ولايته على ثقة البرلمان، وأدت هذه التداعيات إلى تجميد صندوق النقد الدولي لخطة مساعدات لإنقاذ الاقتصاد الروماني في انتظار تمرير البرلمان للإصلاحات الاقتصادية المطلوبة.

وشهدت رومانيا خلال عام 2009 تدهورا اقتصاديا حادا , فيما اشترط صندوق النقد تشكيل حكومة لتقديم الدفعة الثالثة من قرض اجمالي بقيمة 20 مليار يورو.

ويرى مراقبون أنه حتى موعد جولة الإعادة , سيحاول كل من باسيسكو وجيوانا اجتذاب ناخبي المرشحين الذين لم يفوزوا ولاسيما أنصار الحزب الليبرالي بزعامة انتونيسكو.وأعلن باسيسكو مرارا تأييده لتشكيل حكومة يمينية قادرة وحدها كما قال على اخراج البلاد من ازمتها.

من جهته, دعا جيوانا الذي تحالف مع الليبراليين لتأييد مرشح واحد للمعارضة لمنصب رئيس الوزراء, انصار هذا الحزب الى تأييده في الدورة الثانية.