مخترق كمبيوتر بريطاني يطعن في قرار ترحيله

الهاكر البريطاني، جاري ماكينون
Image caption قال ماكينون إنه كان يبحث عن أدلة تتعلق بوجود كائنات فضائية

قال محامو مخترق أجهزة الكمبيوتر البريطاني، جاري ماكينون، الذي يواجه احتمال ترحيله للولايات المتحدة بهدف محاكمته هناك إنهم سيطعنون في قرار وزير الداخلية، آلان جونسون، القاضي بالسماح بترحيله إلى الولايات المتحدة.

وأضاف المحامون إنهم سيواصلون جهودهم لمنع ترحيل ماكينون بعدما قال وزير الداخلية إنه لن يستطيع عرقلة ترحليه بناء على أسباب طبية.

واتهم ماكينون الذي ولد في جلاسكو ويبلغ من العمر 43 عاما باختراق أجهزة كمبيوتر تابعة للجيش الأمريكي لكن مخترق الكمبيوتر قال إنه كان يبحث عن أدلة على وجود كائنات فضائية.

ويواجه ماكينون الذي يسكن في شمال لندن حكما بالسجن لمدة ستين عاما في حال إدانته.

وأضاف جونسون أنه درس الاعتراضات التي قدمها محاموه لكنه خلص إلى ان ترحيل ماكينون إلى الولايات المتحدة لا يشكل انتهاكا لحقوقه.

وتابع وزير الداخلية قائلا أن "بسبب المخاوف الشرعية التي أثيرت حول صحة ماكينون، فقد حصلنا على تطمينات من السلطات الأمريكية بمراعاة حاجاته".

وأقر ماكينون بالدخول إلى 97 جهاز كمبيوتر تابع للحكومة الأمريكية بما في ذلك أجهزة تملكها وكالة الفضاء (الناسا) ووزارة الدفاع (البنتاجون) ما بين عامي 2001 و 2002.

وقالت أم ماكينون لبي بي سي، جانيس شارب، إن خبر ترحيله "دمر حياتها"، مضيفة أن ابنها تصرف "بطريقة سيئة جدا".

وتابعت قائلة "إن قرار ترحيله مثير للاشمئزاز. لقد تعرض ابني لدرجات قصوى من الترهيب خلال السنوات الثماني الماضية تقريبا".

وقالت محامية العائلة، كارين تودنير، إن في حال موافقة السلطات القضائية البريطانية على الترحيل فإنها ستعرض القضية أمام محكمة حقوق الإنسان الأوروبية.