شرطة فلوريدا تطارد قاتل 4 اشخاص بينهم طفلة

مايكايلا سيتون
Image caption مايكايلا سيتون تبلغ من العمر 6 اعوام

اعلنت شرطة ولاية فلوريدا انها بدأت عملية مطاردة واسعة يوم الجمعة في مدينة جوبيتر في بالم بيتش "لالقاء القبض على قاتل 3 نساء وطفلة خلال اجتماع عائلي خلال عطلة عيد الشكر" في الولايات المتحدة.

واضافت الشرطة في مدينة جوبيتر في بالم بيتش بفلوريدا بأن "المدعو بول مايكل مرهج والبالغ من العمر 35 عاما يعتبر مصدر خطر لانه مسلح".

كما اشارت الشرطة الى ان القتلى هم "الطفلة ماكايلا سيتون البالغة من العمر 6 سنوات وقد قتلت في سريرها، وشقيقتي بول مرهج كارلا وليزا وهما توأمان وامرأة اخرى تربطها قرابة بالعائلة وتبلغ من العمر 76 عاما".

واوضحت الشرطة ان "مرهج نفذ عمليته خلال اجتماع عائلي كان يضم 17 شخصا كانوا يتناولون العشاء ليل الخميس"، الا انها اضافت بأن "الدوافع التي دفعت القاتل الى ارتكاب هذا العمل لم تتضح حتى الآن".

لا سوابق

وقال الناطق باسم الشرطة لوكالة الاسوشيند برس ان "مرهج حضر العشاء، وغادر ليعود بعدها ومعه مسدس ويبدأ باطلاق النار"، مضيفا بأن "الشرطة تلقت اتصال استغاثة بالهاتف بعد الساعة العاشرة مساء بتوقيت فلوريدا".

وكان بيان للشرطة قد افاد بأن "الغموض لا يزال يلف الاسباب التي ادت بمرهج الى اطلاق النار لكن هناك معلومات تشير الى انه قد يكون هناك مشاكل عائلية بلغت حدا كبيرا من التشنج".

من جهته، قال جيم سيتون والد الطفلة التي قتلت والذي يملك المنزل الذي وقعت فيه الجريمة: "ماكايلا كانت مفعمة بالحياة وكانت مصدر سعادة العائلة ولا اعرف كيف سنتعافى من هذه الكارثة".

وافادت التقارير الواردة حتى الآن بأن مرهج لا يملك اي سوابق جنائية وان سجله القضائي نظيف.