براون يزور قوات بلاده في أفغانستان ويلتقي بكرزاي

قام رئيس الوزراء البريطاني جوردون براون بزيارة إلى قوات بلاده العاملة في أفغانستان ليقدم لها الدعم ويشد من أزرها قُبيل أعياد الميلاد، وعقد خلالها محادثات مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي في مدينة قندهار.

Image caption على غير المعتاد، أمضى براون ليلته في أفغانستان بدل أن يزورها ويغادرها في نفس اليوم

وقال براون إن الأشهر القليلة المقبلة سوف تكون "حرجة وعصيبة" بالنسبة للوضع في أفغانستان، حاثَّا الحكومة الأفغانية على لعب دور أكبر في مواجهة حركة طالبان.

وعلى غير المعتاد، فقد أمضى براون ليلته في أفغانستان بدل أن يزور البلاد ويغادرها في نفس اليوم.

وقال براون في ختام الزيارة: "لقد أحببت أن أكون هنا إلى جانب القوات لكي أشكرها على ما تقوم به."

مؤتمر مشترك

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع كرزاي، قال رئيس الحكومة البريطانية إن عدد قتلى الجنود البريطانيين في أفغانستان كان كبيرا، إذ سقط 100 بريطاني في تلك البلاد خلال العام الجاري لوحده.

لكن براون حيَّا خلال الزيارة "شجاعة ومهنية وتفاني" قوات بلاده وغيرهم من قوات الحلفاء العاملة في أفغانستان.

وأضاف قائلا إنه شعر بعد الزيارة وتفقده للقوات "بثقة أكبر" حيال مجريات الصراع الدائر في البلاد، وبأن قراري بريطانيا والولايات المتحدة بزيادة عدد قواتهما في تلك البلاد "كانا صائبين."

1500 قنبلة

وقال براون إن القوات البريطانية دمرت خلال الأشهر الستة الماضية 1500 قنبلة كانت مزروعة إلى جانبي الطرقات في أنحاء مختلفة من البلاد.

وأضاف قائلا إنه لمس إحراز "تقدم ملحوظ" في صفوف الجيش الوطني الأفغاني خلال الفترة الماضية.

Image caption براون: لمست إحراز تقدم ملحوظ في صفوف الجيش الوطني الأفغاني مؤخرا

يُشار إلى أن براون كان قد قال مؤخرا إن الرئيس الأفغاني سيقبل بتحديد الأسس التي سيضعها المجتمع الدولي لمحاسبته، مضيفا بقوله: "نحن بحاجة إلى ضغط سياسي يتزامن مع الضغط العسكري الذي بتنا متفقين عليه".

أسس المحاسبة

وأردف بقوله: "هذا يعني أن الرئيس كرزاي سيقبل بتحديد الأسس التي سيحاسب على أساسها، وبوجود مؤشرات سيضعها المجتمع الدولي".

وأوضح براون أن الأهداف التي سيحددها "المجتمع الدولي" تتعلق بتدريب القوات الأفغانية ومحاربة الفساد.

وقال إن الأهداف التي سيتم وضعها ستتمكن من نقل السيطرة الأمنية إلى السلطات الأفغانية وتمهد الطريق لعودة القوات البريطانية من أفغانستان.