المعارضة الاسترالية تنتخب زعيما جديدا

كيفن رود
Image caption كيفن رود رئيس الحكومة الاسترالية.

انتخب الحزب الليبرالي الاسترالي المعارض توني ابوت الذي ينتقد السياسة الحكومية لتتبادل الكربون زعيما جديدا لها.

ويعتبر ذلك صفعة للحكومة التي كانت تتكل على مالكوم تورنبول سلف ابوت في دعمه لمشروع القانون الذي تتقدم به حول تبادل الكربون والذي يحتاج لدعم المعارضة الليبرالية لدى مناقشته والتصويت عليه في مجلس الشيوخ الاسترالي الذي لا يتمتع فيه الحزب الحاكم بالاكثرية.

يشار الى ان خطة تبادل الكربون هي الاكبر خارج أوروبا وتغطي 75 بالمئة من الانبعاثات الاسترالية من الغازات الضارة ومن المفترض ان يبدأ العمل بها ابتداء من في يوليو/ تموز 2011.

42-41

وفاز ابوت على منافسه الى المنصب تورنبول بفارق 42 صوتا مقابل 41، وذلك بعد خروج المنافس الثالث جو هوكي من السباق.

وتتكل الحكومة الآن لمحاولة دعم مشروعها على اصوات بعض اعضاء مجلس الشيوخ الليبراليين الذين قد يصوتون ضد حزبهم ولصالح مشروع الحكومة.

ويذكر ان نسبة انبعاثات الكربون في استراليا هي الاعلى في العالم بين الدول الصناعية، وان الفحم الحجري يبقى اكثر المواد الاسترالية تصديرا.