الشرطة البريطانية تعتقل 11 في مظاهرة مناهضة للاسلام

توتنهام
Image caption اعتقلت الشرطة 11 متظاهرا

اشتبكت قوات الشرطة في مدينة توتنهام البريطانية مع اعضاء في جماعة يمينية نظموا مظاهرة ضد "الاسلام المتطرف".

واعلنت الشرطة البريطانية أن 11 شخصا اعتقلوا وان شرطية اصيبت بجروح طفيفة في المصادمات خلال مظاهرة نظمها اليمين المتطرف ضد "الاسلام المتطرف".

ونقلت شرطية تبلغ من العمر 29 عاما الى المستشفى بعد اصابتها بجروح في يدها وهي تحاول اقامة شريط امني حول هذا التجمع الذي دعت اليه رابطة الدفاع الانجليزية في مدينة نوتنهام التي تقع على مسافة 200 كيلومتر شمال لندن.

وتجمع حوالى 500 شخص ينتمون الى رابطة الدفاع الانجليزية وهي منظمة "يمينية متطرفة" نظمت عدة مظاهرات "ضد الاسلام" خلال الاشهر الماضية حملوا خلالها اعلام انجلترا بالاحمر والابيض ورددوا النشيد الوطني واناشيد مشجعي كرة القدم.

وردد المتظاهرون الذين ارتدى الكثير منهم اقنعة تخفي وجوههم "نريد استعادة بلدنا"، كما رفعوا يافطات كتب عليها "احموا النساء، قولوا لا للشريعة" الاسلامية.

وبالمقابل، انطلقت مظاهرة مضادة بدعوة من الاتحاد ضد الفاشية في محيط مكان تجمع اليمين المتطرف فيما حاولت قوات الشرطة الحيلولة بين المشاركين في المظاهرتين.

وتنفي الجماعة اليمينية انها تحمل افكارا عنصرية الا انها تعارض "الاسلام المتطرف" الا ان المشاركين في نشاطها رددوا شعارات معادية للاسلام وقاموا باداء التحية النازية.

وشهدت الساحة البريطانية قلقا مرتبط بنتائج الهجرة والاسلام المتطرف هذا العام بفوز الحزب القومي البريطاني المعادي للهجرة للمرة الاولى بمقعدين في البرلمان الاوروبي.