البرازيل: سرقة 6 ملايين دولار خلال نهائي كرة القدم

قالت الشرطة البرازيلية إن لصوصا سرقوا أكثر من ستة ملايين دولار أمريكي من شركة لنقل الأموال النقدية في مدينة ساو باولو، مستغلين بذلك انشغال البلاد بمباراة نهائي موسم كرة القدم الأحد الماضي.

Image caption استغل اللصوص انشغال البلاد بمباراة نهائي موسم كرة القدم الأحد الماضي ونفذوا جريمتهم

عرس كروي

وتعتقد الشرطة أن اللصوص، الذين كانوا قد حفروا نفقا يؤدي إلى مبنى الشركة المستهدفة، قاموا بعملية السطو على الشركة أثناء خوض فرق كرة القدم الوطنية مباريات نهائي الدوري في وقت متأخر من مساء يوم الأحد، حيث كانت الملايين منشغلة بالعرس الكروي.

وقد أبلغ حارس أمن في الشركة المستهدفة وسائل الإعلام في وقت لاحق أنه كان قد سمع ضجيجا قويا، لكنه اعتقد بأنه ناجم عن الألعاب النارية والمفرقعات التي أطلقها عشاق كرة القدم والمشجعون ابتهاجا بالمباريات.

إلا أن السلطات الأمنية المختصة اكتشفت أمر وقوع السرقة فقط مساء ليلة الأحد، أي بعد انتهاء المباريات التي جرت في وقت سابق من اليوم.

بشق الأنفس

وقالت شرطة ساو باولو إن اللصوص كانوا قد استأجروا قبل أربعة أشهر خلت منزلا في المنطقة التي وقع فيها حادث السرقة، ومن ثمَّ قاموا بشق الأنفس بحفر نفق بطول 100 متر يؤدي إلى أسفل مكتب الشركة حيث كانت الأموال موجودة.

وأضافت الشرطة قائلة إن عناصر الإطفاء قامت في وقت لاحق من الليلة بالكشف على النفق، فعثروا على خرائط وأدوات كانت متروكة في المكان.

ونقل موقع "جلوبو" على شبكة الإنترنت أن اللصوص كانوا قد تظاهروا خلال إقامتهم في المنزل المستأجر بأنهم مقيمين في المنطقة، حتى أنهم وضعوا في نافذة البيت شجرة عيد ميلاد للتمويه على ما كانوا يعتزمون القيام به.