باكستان: انتهاء العمليات العسكرية في اقليم وزيرستان

يوسف رضا جيلاني ورئيس اركان الجيش
Image caption لم يؤكد الجيش تصريحات جيلاني

اعلن رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني عن انتهاء العمليات العسكرية ضد مسلحي طالبان في المنطقة القبلية من اقليم وزيرستان الجنوبي القبلي.

وصرح جيلاني للصحفيين في مدينة لاهور ان منطقة اوراكزاي قد تكون الهدف التالي لعمليات الجيش لان العديد من عناصر طالبان فروا من وزيرستان الجنوبية الى تلك المنطقة.

لكن لم يصدر تأكيد من الجيش الباكستاني لهذا الاعلان.

ويشير المراسلون الى ان اعلان جيلاني لا يعني ان الجيش الباكستاني سينسحب من اقليم وزيرستان في حال انتهت عملياته هناك بسبب استمرار وجود بعض الجيوب الصغيرة التي تقاتل الجيش الباكستاني.

وتقول مراسلة بي بي سي في اسلام آباد ان جيلاني لم يقدم توضيحات حول حجم العملية التي قد يشنها في اوراكزاي القبلية الخارجة عن سيطرة الدولة.

وكانت العملية التي باشرها الجيش في وزيرستان الجنوبية اواسط تشرين الاول/اكتوبر الماضي هي الاكبر منذ عدة سنوات حيث شارك فيها اكثر من 30 الف جندي.

ورغم تمكن الجيش من السيطرة على الاقليم وتخليص اغلب مناطقه من سيطرة طالبان وتدمير قواعدهم الا انه فشل في القاء القبض على قادة الحركة، الذين يعتقد انهم لجأوا الى مناطق اخرى ومازالوا مستمرين في حملتهم ضد الحكومة.

وقد ردت الحركة على الحملة العسكرية بسلسلة من الهجمات الدموية قتل فيها المئات من الجنود والمدنيين.

وشن الجيش عددا من الهجمات الجوية على اهداف في منطقة اوراكزاي خلال الاسابيع القليلة الماضية مما ادى الى نزوح نحو اربعين الف شخص بحاجة لمساعدات انسانية حسب تقديرات الامم المتحدة.