العواصف الثلجية تغلق الطرق والمدارس في الصين

الثلج شل حركة السير
Image caption الثلج شل حركة السير

أغلقت معظم المدارس والطرق وألغيت رحلات جوية في العاصمة الصينية بكين بسبب سقوط كميات كبيرة من الثلوج، بلغت 30 سم في بعض مناطق العاصمة، وهي أكبر كمية تسقط هناك منذ عام 1951.

وأصدرت الحكومة الصينية تعليمات الى المواطنين بتشكيل مجموعات عمل لإزالة الثلوج في الوقت الذي توقفت فيه أنظمة المواصلات عن العمل.وقد انخفضت درجات الحرارة دون الصفر بفعل هبوب الرياح من سيبيريا.

وقالت مراسلة بي بي سي كونتين سومرفيل إن موجة البرد التي ضربت الصين لم تصل المستوى الذي بلغته عام 2008 حيث أدت لانقطاع التيار الكهربائي وشل جهاز المواصلات.

وقد أغلقت أكثر من 3500 مدرسة في بيجين وتيانجين أبوابها الإثنين، حسب وكالة شينخوا الصينية للأنباء.وبات أكثر من 30 من الطرق السريعة في العاصمة وحولها غير سالكة.

وحذرت السلطات من إمكانية ارتفاع أسعار المواد الغذائية، والحد من كميات الغاز الذي يصل الى البلاد، بفعل موجة البرد.

وقال مسؤولون في المطارات إن مدارج الطائرات يجري تنظيفها، وإن الرحلات ستستأنف بشكل طبيعي، علما بأن أكثر من 100 رحلة قد تأخرت عن موعدها وألغيت العشرات.

وحذر مكتب الأرصاد الجوية الصيني من أن درجة الحرارة قد تنخفض إلى دون 30 تحت الصفر في بعض المناطق في أقصى الشمال، بينما قد تصل في العاصمة الى دون 10 تحت الصفر.

كذلك غطت الثلوج مناطق شاسعة في كوريا الجنوبية وأدت الى شل حركة الطائرات في بعض المطارات، وألغيت 90 رحلة في مطار سول .