بكين تحذر اوباما من اللقاء بالدلاي لاما

الدالاي لاما الزعيم الروحي لبوذيي التبت
Image caption الدالاي لاما الزعيم الروحي لبوذيي التبت

حذرت الصين الثلاثاء واشنطن من ان يعقد الرئيس الامريكي باراك اوباما والدالاي لاما، الزعيم الروحي لبوذيي التبت، اي لقاء قد "يضر بشكل جدي" العلاقات بين البلدين.

وقال جو وايكوم المسؤول في منظمة تابعة للحزب الشيوعي الصيني ومكلفة بالتفاوض مع التبتيين ان بكين "تعارض بشدة" مثل هذا اللقاء.

وقال المسؤول انه "في حال تم اللقاء بين اوباما والدلاي لاما، فان الصين ستتخذ الاجراءات المناسبة لجعل البلدان المعنية ترى اخطاءها."

ومن المقرر ان يبدأ الدلاي لاما زيارته الى الولايات المتحدة في 16 فبراير شباط الجاري، على ان يبدأها في واشنطن لتستمر عشرة ايام.

واشار البيت الابيض الى ان الرئيس اوباما ينوي استقبال الدلاي لاما، لكن المتحدث باسم الزعيم الروحي لم يؤكد ان كان هكذا لقاء على جدول اعماله.

وقال جو ان مثل هذه الزيارة "سوف تضر بشكل جدي الاسس السياسية للعلاقات الصينية الامريكية."

وتابع المسؤول قائلا: "في حال اختار الرئيس الامريكي ان يلتقي بالدالاي لاما، فسيكون الامر بالتأكيد تهديدا للثقة والتعاون بين الصين والولايات المتحدة."

كما اشار جو الى ان حوار منظمته مع موفدي الدالاي لاما الاسبوع الماضي سلط الضوء على خلافات عميقة بين الطرفين.

يذكر ان منظمة جو وممثلين عن بوذيي التبت الذين يتخذون من الهند مقرا لهم التقوا تسع مرات منذ 2002، لكن اختلاف رؤى الطرفين حالت دون تحقيق اي تقدم يذكر في تلك المفاوضات.