بريطانيا: أربعة برلمانيين يواجهون تهم "الاختلاس"

مجلس العموم البريطاني
Image caption اندلعت فضائح التلاعب بالمصاريف والتعويضات العام الماضي

سيواجه ثلاثة من أعضاء مجلس العموم البريطاني من حزب العمال الحاكم، وعضو في مجلس اللوردات تهما في قضايا التعويضات والمصاريف حسب مدير مكتب الادعاء العام كير ستارمر.

وتستند التهم التي ستوجه إلى إليوت مورلي وجيم ديفاين وديفيد تشايتور واللورد هانينجفيلد، إلى قانون [عقوبة] السرقة.

وقال النواب البرلمانيون الثلاثة في بيان مشترك إنهم يرفضون أي يتهمة وإنهم "سوف يدافعون بشراسة عن مواقفهم".

وبينما لن توجه التهم إلى عضو ثان في مجلس اللوردات البريطاني، لا تزال حالة برلماني آخر قيد التحقيق.

وتحقق الشرطة في عدة قضايا من هذا القبيل منذ اكتشاف التلاعب في المصاريف والتعويضات التي يخولها القانون البريطاني لأعضاء البرلمان، وذلك من شهر مايو/ أيار الماضي.

وقال ستارمر: "لقد تجمع لدينا في أربع من الحالات ما يكفي من الأدلة لتوجيه تهم جنائية، وتبين لنا أنه في المصلحة العامة توجيه التهم إلى هؤلاء الأشخاص."

وتابع ستارمر قائلا: " بناء على ذلك أصدر قضاء حاضرة وستمنستر الاستدعاءات، وسنسلمها إلى الأشخاص المعنيين."