قوة دنماركية خاصة تحرر طاقم سفينة اختطفها القراصنة الصوماليون

سفينة حربية دنماركية
Image caption تقوم السفن الحربية الدنماركية بعمليات ضد القراصنة الصوماليين منذ عام 2008

قال متحدث باسم الاتحاد الاوربي في مدينة نايروبي ان قوة خاصة دنماركية بعملية انزال على سفينة سبق اختطافها من قبل قراصنة صوماليين وتمكنت من تحرير طاقمها المؤلف من 25 شخصا.

وقال الضابط البحري جون هاربر لوكالة الاسوشيتد برس: انها المرة الاولى التي تقوم بها سفينة حربية بالتدخل بعد ان اختطاف القراصنة للسفينة.

وقد تحركت القوة بقوارب مطاطية بعد استلامها لاشارة السفينة المختطفة.

ولم يعرف حتى الان فيما اذا كان القراصنة قد غادروا السفينة قبيل وصول القوات.

وقال هاربر: لقد قامت القوة الخاصة التي انطلقت من السفينة الحربية الدنماركية ووطوقت السفينة من احد جانبيها لتقوم بتحرير طاقمها المؤلف من 25 شخصا، والذين كانوا قد حبسوا انفسهم في غرفة امنة داخل السفينة.

واضاف ان القوة واصلت تفتيش السفينة بحثا عن القراصنة.

ولم يكشف حتى الان عن الموقع الذي حدث فيه اختطاف السفينة صباح الجمعة.

وتعد المنطقة البحرية القريبة من الشواطئ الصومالية من اخطر المناطق البحرية في العالم على الرغم من وجود قوات بحرية تابعة للاتحاد الاوربي ودول اخرى فيها.