فرنسا تكشف عن خطط الهوية الوطنية

فرانسوا فيلون واريك بيسون
Image caption قدم اريك بيسون معظم التوصيات التي طرحها فرانسوا فيلون

قال رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيلون ان القادمين الجدد الى فرنسا سيكون عليهم التوقيع على اعلان قيم ضمن حملة لتحديد الهوية الوطنية للبلاد.

واعلن فرانسوا فيلون المبادرة بعد نقاش بطول البلاد وعرضها استمر ثلاثة اشهر.

وتتضمن الاجراءات الاخرى المطلوب الالتزام بها رفع العلم الفرنسي وترديد النشيد الوطني في المدارس لترويج الوطنية.

ويقول منتقدو المبادرة ان النقاش يثير العنصرية والمشاعر المعادية للمسلمين بالاساس.

وقال فيلون ان لجنة من الخبراء ـ تضم نوابا ومؤرخين ـ سيجري تشكيلها لوضع قواعد لتنمية الفخر بكون المرء فرنسيا والترويج لقيم الجمهورية.

واضاف: "سيكون التركيز على احترام قيم الجمهورية خاصة قاعدة المساوة بين النساء والرجال ومستوى معرفة اللغة الفرنسية".

وحسب المبادرة سيكون على المهاجرين الجدد ان يتلقوا دروسا في اللغة الفرنسية والمساواة بين الجنسين فيما سيتعهد المواطنون الجدد بالالتزام بقائمة من المعايير الفرنسية.

ومن المقترحات الاخرى وضع نسخة من اعلان الحقوق الفرنسي لعام 1789 في كل فصل وتوزيع دفتر للمواطن الصغير يتم فيه تسجيل التقدم في تلقي تعاليم الواجبات المدنية.

ويقول نواب المعارضة ان كل هذا الجدل انما يهدف الى لفت الانظار بعيدا عن مشاكل فرنسا الاساسية مثل البطالة المرتفعة وانه يستخدم ضمن حملة الانتخابات الاقليمية في مارس/اذار.

وتظهر استطلاعات الراي ان اغلبية الفرنسيين يرون تلك المناقشات غير بناءة كما ان الرئيس نيكولا ساركوزي، الذي ايد المبادرة في البداية، بدأ ينأى بنفسه عنها، كما تقول مراسلة بي بي سي في باريس ايما جين كيربي.

ووضع معظم المقترحات وزير الهجرة الفرنسي اريك بيسون الذي رفض قبل اسبوع منح الجنسية لمواطن اجنبي على اساس انه الزم زوجته بلبس النقاب.