رئيس شيلي المنتخب بنييرا يعين حكومة جديدة

الرئيس المنتخب بنييرا (يسارا) يعين جايمي رافينيت وزيرا للدفاع
Image caption فضل بنييرا حكومة من المستقلين والتكنوقراط مستبعدا كل من له علاقة بنظام بينوشيه

عين رئيس شيلي المنتخب سيباستيان بنييرا حكومته، مستبعدا كل من له علاقة بالحاكم العسكري السابق أوغوستو بينوشيت.

وتضم الحكومة الشيلية الجديدة رجال أعمال وأكاديميين من مختلف الانتماءات السياسية.

ويُعدُ بنييرا –وهو رجل أعمال ثري- أول محافظ ينتخب في البلاد منذ عودتها إلى الديمقراطية قبل عشرين سنة.

وكان ثمة قلق من أن تعود بعض الشخصيات السياسية المحسوبة على نظام بينوشيت إلى الحكم.

ويقول مراسل بي بي سي في سانتياغو جيديون لونج إن بنييرا فضل حكومة من التكنوقراط والمستقلين.

ولا تضم الحكومة سوى أربعة من أعضاء حزب الرئيس المنتخب، كما تضم سياسيا من المعارضة هو خايمي رافينيت الذي سيتولى حقيبة الدفاع.

وتعهد بنييرا خلال حملته الانتخابية بالانكباب على تحفيز النمو الاقتصادي، وبالعمل على إنعاش فرص العمل، دون التخلي عن السياسات الاجتماعية للرئيسة المنتهية ولايتها ميشيل باشليه.

وكون بنييرا –البالغ من العمر ستين سنة- ثروته من إدخاله بطاقة الائتمان إلى شيلي، ثم اشترى قناة تلفزيونية، وحاز على أسهم في أكبر نوادي كرة القدم في شيلي.

وقد أنهى فوزه عشرين سنة من حكم يسار الوسط .

روابط من مواقع بي بي سي الأخرى