ميشيل اوباما تطلق حملة لمحاربة بدانة الاطفال

ميشيل اوباما
Image caption نسبة بدانة الاطفال في الولايات المتحدة عالية

اطلقت السيدة الاولى في الولايات ميشيل اوباما حملة لمكافحة البدانة لدى الاطفال الامريكيين حيث يعاني ثلثهم من زيادة الوزن.

وقالت السيدة اوباما عند اطلاق الحملة التي اطلق عليها اسم "دعونا نتحرك" ان هذه المشكلة تهدد مستقبل الولايات المتحدة.

ويشارك في الحملة التي انطلقت الثلاثاء عدد من المشاهير من الساسة والنجوم وتهدف الى القضاء على هذه الظاهرة خلال جيل واحد.

وتشمل الحملة رفع القيمة الغذائية في الوجبات المدرسية والمساعدة في ايصال الغذاء الصحي الى التجمعات الفقيرة في الولايات المتحدة.

وقالت ان على الشركات والادارات المحلية والمدارس المشاركة في الجهود المبذولة في هذا المجال.

وكان الرئيس الامريكي قد خصص مبلغ مليار دولار في الموازنة المقبلة لتمويل برامج تغذية الاطفال.

وكان نسبة البدانة في الولايات المتحدة قد استقرت عند حد معين ورغم ذلك تبقى هذه النسبة الاعلى بين الدول المتقدمة.

ويقول مراسل بي بي سي ان طفلا امريكيا من كل ستة يعاني من البدانة ولا يتوقع ان يعمروا اكثر من ابائهم.

وكانت السيدة اوباما تعرضت للانتقاد بسبب تحدثها بشكل علني عن زيادة الوزن لدى ابنتيها حيث قالت ان الطبيب اعرب عن قلقه ازاء الوزن الزائد لديهما مما حدا بها الى الاقلال من تناولهما المشروبات التي تحتوي على سكر والهامبورجر والاكثار من الفواكه والخضروات والماء.

كما تم منعهما من الجلوس امام التلفزيون لمدة اسبوع.

وصرحت ميشيل الشهر الماضي انها ترغب باحداث تغيير ملموس يتذكره الناس في المستقبل.