سريلانكا: المعارضة ستطعن قضائيا في اعتقال الجنرال فونسيكا

الجنرال ساراث فونسيكا
Image caption دب الخلاف بين الجنرال فونسيكا والرئيس رجاباكسا بعد انتهاء الحرب الأهلية مباشرة العام الماضي

قالت أحزاب المعارضة في سريلانكا إنها سترفع دعوى قضائية للطعن في قرار السلطات اعتقال المرشح للانتخابات الرئاسية الخاسر الجنرال ساراث فونسيكا.

وأصدرت المعارضة وعيدها بعد أن أقدم الرئيس ماهيندا راجاباكسا على حل البرلمان تمهيدا لانتخابات مبكرة.

واعتقل فونسيكا يوم الاثنين الماضي، بتهمة العمل مع قوى مناوئة للحكومة والتخطيط للقيام بانقلاب وشن حملة اغتيال. وهي التهم التي ينفي فونسيكا صحتها.

وبينما تمكنت زوجته من زيارته، أعرب أنصاره عن قلقهم على حياته.

وقالت أحزاب المعارضة في بيان مشترك إنها تخشى أن يتعرض الجنرال للاغتيال أثناء اعتقاله.

كما دعت المعارضة إلى الاحتجاج على اعتقال زعيمها.

وقال رؤوف حكيم البرلماني المعارض: "سنرفع هذه القضية إلى المحاكم، سنعرضها على الشعب، كما سننقلها إلى المجتمع الدولي."

وقال مراسل بي بي سي في العاصمة كولومبو شارلز هافيلاند إن عددا من المسؤولين في وزارة الدفاع قالوا إن الجنرال فونسيكا قد يمثل أمام محكمة عسكرية.

لكن مسؤولا حكوميا رفيع المستوى أعرب عن أمله أن يحاكم مدنيا.

وقالت زوجة فونسيكا لبي بي سي إنها زارته في معتقله بمثقر البحرية في كولومبو، وإنه لم يتناول شيئا من الطعام أو الشراب الذي قدموه له، لأنه لا يثق في أحد منهم.

وتمكن الرئيس راجاباكسا من هزيمة فونسيكا بسهولة، لكن هذا الأخير طعن في النتائج.

وخاض المرشحان الانتخابات مستفيدين من نهاية الحرب الأهلية وهزيمة نمور تحرير إيلام تاميل.