المرشح الرئاسي السريلانكي المهزوم فونسيكا يدعو للهدوء

مظاهرات سريلانكا
Image caption تواصل الشرطة لليوم الثاني تفريق المحتجين من المعارضة

دعا سارات فونسيكا المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية في سريلانكا الى الهدوء، حسبما نقلت عنه زوجته انومة فونسيكا.

وجاءت دعوته عبر زوجته في اعقاب المزيد من الصدامات العنيفة في البلاد اثر اعتقاله بتهمة التامر ضد حكومة البلاد، وهي تهمة ينفيها فونسيكا.

وكانت السلطات سمحت لزوجة الجنرال بزيارته في مركز احتجاز قيادة القوة البحرية، الذي يتواجد فيه منذ اعتقاله الاثنين الماضي.

وذكر بيان عن الامم المتحدة ان الامين العام بان كي مون ناقش اعتقال الجنرال فونسيكا مع الرئيس السريلانكي راجاباكسا واعرب عن قلقه من تطور الاحداث في البلاد.

واضاف البيان ان رئيس الدائرة السياسية في الامم المتحدة لين باسكو سيزور سريلانكا هذا الشهر.

وتحدثت زوجة فونسيكا فيما كانت الشرطة تستخدم الهراوات والغاز المسيل للدموع لليوم الثاني على التوالي لتفريق المحتجين المطالبين بالافراج عن الجنرال فورا.

وكان الجنرال فونسيكا اقيل من رئاسة الجيش في يوليو/تموز وعين رئيسا للاركان دون مهام قيادية، ثم استقال من منصبه في نوفمبر/تشرين الثاني معلنا نيته الترشيح للرئاسة.

وفاز في الانتخابات الرئيس الحالي راجاباكسا باغلبية مريحة ليمضي فترة رئاسية ثانية.