رحيل تشارلي ويلسون، عاشق الملذات ومسلِّح "مجاهدي" أفغانستان

تشارلي ويلسون
Image caption تشارلي ويلسون يمتطي صهوة جواد في افغانستان

توفي في احد مستشفيات تكساس في الولايات المتحدة، عن 76 عاما، عضو مجلس النواب السابق، تشارلي ويلسون، المعروف بدوره في دعم المسلحين الأفغان ضد القوات السوفييتية.

ومثل ويلسون دائرته الانتخابية في ولاية تكساس في مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي بين عامي 1973 و1996 واشتهر من بين ما اشتهر به ولعه بالنساء وحفلات الأنس إذ أطلق عليه لقب "تشارلي المرح".

وفي عام 2007 أنتجت هوليوود فيلما بعنوان "حرب تشارلي ويلسون" حول دوره المثير للجدل في تسليح "مجاهدي" أفغانستان خلال الغزو السوفييتي. وقد أدى دور ويلسون في الفيلم الممثل توم هانكس.

وكانت القوات السوفييتية قد غزت افغانستان اواخر عام 1979 بدعوة من حكومتها آنذاك التي كان يترأسها حفيظ الله امين.

واستغل ويلسون عضويته في لجنة التخصيصات واللجنة الفرعية للعمليات الخارجية التابعتين لمجلس النواب في تحويل اموال بلغت مليارات الدولارات لـ "المجاهدين" معظمها بطرق سرية.

وفي رد شهير على سؤال وجه له في برنامج تلفزيوني امريكي عن الدور الذي لعبه ويلسون في دحر القوات السوفيتية، قال الرئيس الباكستاني السابق محمد ضياء الحق "لا استطيع ان اقول اكثر من ان تشارلي فعلها."

وكان ويلسون يصر على ان الولايات المتحدة "لم تخطئ في دعمها للمجاهدين الافغان" وبضمنهم اسامة بن لادن والاسلاميين الذين اسسوا لاحقا حركة طالبان. وكان يقول إنه لو ساعدت الولايات المتحدة في اعادة بناء افغانستان بعد الانسحاب السوفييتي لما اصبح ذلك البلد لاحقا مرتعا لتنظيم القاعدة.

وقد اعلنت وفاته في المستشفى بعد بسبب أزنة قلبية رئوية.