انقلاب عسكري يطيح بنظام رئيس النيجر مامادو تاندجا

الرئيس تاندجا
Image caption الرئيس تاندجا معتقل في احدى الثكنات العسكرية

اطاح انقلاب عسكري يوم الخميس بحكومة النيجر.

وقال الانقلابيون في بلاغ اذاعوه عبر التلفزيون المحلي إن الرئيس مامادو تاندجا قد اعتقل، وإنهم قرروا تعليق العمل بالدستور وحل كل مؤسسات الدولة.

وجاء في البلاغ ان الانقلابيين شكلوا مجلسا لادارة شؤون البلاد اطلقوا عليه اسم المجلس الاعلى لاعادة الديمقراطية.

ويعتقد ان الرئيس تاندجا رهن الاعتقال الآن في احد معسكرات الجيش، وتقول بعض التقارير إن الانقلابيين القوا القبض على عدد من الوزراء.

واذاع البلاغ ناطق باسم الانقلابيين ظهر باللباس العسكري يحيط به عدد من الجنود.

ودعا الناطق شعب النيجر الى "التحلي بالهدوء والالتفاف حول القيم التي يدعو لها المجلس الاعلى لاعادة الديمقراطية" من اجل "تحويل النيجر الى نموذج للديمقراطية والحكم الرشيد."

واضاف الناطق: "نناشد الرأي العام المحلي والدولي مساندتنا في مسعانا الوطني لانقاذ شعب النيجر من براثن الفقر والفساد."

وتعهد الناطق بأن يحترم النظام الجديد كل الاتفاقات الدولية التي وقعتها الحكومة المطاحة.

وقالت مصادر عسكرية في نيامي عاصمة النيجر إن قائد الانقلاب عقيد في الجبش يدعى آدامو هارونا.

ويعتبر هذا ثالث انقلاب تشهده النيجر الغنية باليورانيوم منذ التسعينيات.