بلجيكا تبدأ بالتحقيق في حادث القطار الذي اودى بحياة 18 شخصا

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اعلنت السلطات البلجيكية انها فتحت تحقيقا في حادث اصطدام قطارين ادى الى مقتل 18 شخصا في منطقة الفلاندر على مشارف العاصمة بروكسل يوم الاثنين.


وقد امضت فرق الانقاذ النهار كله تبحث عن ناجين بين الركام بينما كانت تتخوف السلطات من ارتفاع حصيلة الضحايا.

كما قال مسؤولون بلجيكيون ان التعرف على الجثث شابته الصعوبة بعد الحادث الذي ادى كذلك الى اصابة 55 شخصا بجراج بالغة و89 بجراح طفيفة.
ووزعت فرق الانقاذ الجرحى على 14 مستشفى في العاصمة وضواحيها.


وافادت تقارير صحفية بأن هذا الحادث هو احد اكبر الكوارث التي شهدتها شبكة السكك الحديد البلجيكية حتى الان.


ونقلت وكالة الانباء الفرنسية عن رجال الاطفاء قولهم ان "فرق الاغاثة بدأت مباشرة بعد وقوع الحادث بالاهتمام بالجرحى، وتفرغت كليا منذ الساعات الاولى لبعد ظهر الاثنين للبحث عن جثث تحت الحطام".


وقال سيباستيان داكرز الذي كان على متن احد القطارين والذي اصيب في رأسه لبي بي سي ان "كل الناس كانوا في حالة صدمة وذعر، وان حالة من الارتباك الهستيرية سادت مباشرة بعد وقوع الحادث".

بلجيكا

وقع الحادث في ساعة الذروة الصباحية


في المقابل، اعلن لودفيك دي فيتي محافظ اقليم برابنت حيث وقع الحادث ان "احد القطارين لم يلتزم باشارة توقف، وواصل السير بسرعة كبيرة وصدم القطار الثاني"، مشيرا الى ان "هذه المعلومات اولية وليست نهائية ومؤكدة ووحده التحقيق الذي بدأ سيحسم الامر ويحدد المسؤوليات".

توقف يوروستار

يشار الى ان احد القطارين كان قد انطلق من مدينة كييفران متجها الى لياج، بينما كان القطار الثاني قادما من لوفان في الفلاندر ومتجها الى برين-لو-كونت.
واثر وقوع الحادث، قطع رئيس الوزراء البلجيكي ايف لوتيرم جولة يقوم بها على عدة بلدان في البلقان عائدا الى بلاده لمتابعة القضية.

وكانت وسائل الاعلام المحلية في بلجيكا قد افادت صباح الاثنين ان الحادث وقع وسط تساقط للثلوج، وفي حوالي الساعة 0830 بالتوقيت المحلي ( 0730 بتوقيت جرينتش).

وقد تم ايقاف خدمات السكك الحديدية في المنطقة، ومن بينها الخط السريع بين العاصمتين الفرنسية والبلجيكية.

وقالت شركة يوروستار للقطارات السريعة إنها ألغت خدماتها بين باريس وبروكسل حتى اشعار آخر.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك