قادة الانقلاب في النيجر يرفعون حظر التجول

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

رفع قادة الانقلاب في النيجر حظر التجول وأعادوا فتح حدود البلاد بعد يوم من الاطاحة بالحكومة واعتقال رئيس الدولة.

وأدان الامين العام للأمم المتحدة بان كي مون الانقلاب العسكري الذي وقع يوم الخميس الماضي في النيجر ، والذي اطاح بالرئيس مامادو تانجا.

وقد علق الاتحاد الافريقي الجمعة عضوية النيجر اثر الانقلاب على الرئيس مامادو تانجا.

ونقلت وكالة فرانس برس عن مصدر رسمي في الاتحاد صدور القرار أثر اجتماع لمجلس السلم والامن في الاتحاد عقد في أديس أبابا.

وقال رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي جان بينج في بيان اصدره الجمعة ان الاتحاد يدين الاستيلاء بالقوة على السلطة وطالب بعودة سريعة الى النظام الدستوري.

واضاف انه يراقب الاوضاع هناك بقلق.

كما ادانت مجموعة غرب افريقيا الانقلاب وارسلت وفدا الى النيجر لتبليغ هذا الموقف لزعماء الانقلاب.

وكانت المجموعة قد علقت عضوية النيجر فيها بعد التعديلات الدستورية التي ادخلها تانجا في شهر اغسطس/ آب الماضي لكي يستمر في الحكم.

الرئيس تاندجا

تانجا عسكري سابق

وكان المتحدث باسم زعماء الانقلاب في النيجر قد أكد إنه سيتم رفع حظر التجول في البلاد يوم الجمعة وإعادة فتح الحدود.

واعلن الانقلابيون في بلاغ اذاعوه عبر التلفزيون المحلي إن الرئيس مامادو تانجا قد اعتقل، وانهم قرروا تعليق العمل بالدستور وحل كل مؤسسات الدولة.

"اعادة الديمقراطية"

وجاء في البلاغ ان الانقلابيين شكلوا مجلسا لادارة شؤون البلاد اطلقوا عليه اسم المجلس الاعلى لاعادة الديمقراطية.

ودعا ناطق باسم الانقلابيين شعب النيجر الى "التحلي بالهدوء والالتفاف حول القيم التي يدعو لها المجلس الاعلى لاعادة الديمقراطية" من اجل "تحويل النيجر الى نموذج للديمقراطية والحكم الرشيد."

واضاف الناطق: "نناشد الرأي العام المحلي والدولي مساندتنا في مسعانا الوطني لانقاذ شعب النيجر من براثن الفقر والفساد."

وتعهد الناطق بأن يحترم النظام الجديد كل الاتفاقات الدولية التي وقعتها الحكومة المطاحة.

وقالت مصادر عسكرية في نيامي عاصمة النيجر إن قائد الانقلاب عقيد في الجيش يدعى آدامو هارونا.

ويعتبر هذا ثالث انقلاب تشهده النيجر الغنية باليورانيوم منذ التسعينيات.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك