تايلند ترفض منح التأشيرة لأخت الدلاي لاما

أخت زعيم التيبت، جيتسون بيما
Image caption رفضت تايلند طلب تأشيرة بيما مخافة أن يُربط حضورها بالعمل السياسي.

رفضت تايلند منح تأشيرة زيارة لأخت الزعيم الروحي للتيبت في المهجر الدلاي لاما حتى لا تثير غضب الصين.

وكان من المقرر أن تلقي أخت الزعيم الروحي للتيبت، جيتسون بيما، كلمة رئيسية في مهرجان مخصص لثقافة التيبت في عاصمة تايلند، بانكوك.

لكن وزارة خارجية تايلند قالت إن طلب التأشيرة الذي تقدمت به رفض مخافة أن يُربط حضورها بالعمل السياسي.

وتعتبر الصين منطقة التيبت جزءا لا يتجزأ من أراضيها ومن ثم تنظر إلى الدلاي لاما على أنه شخص له ميول انفصالية خطيرة.

وقد منحت سلطات تايلند تأشيرات الدخول إلى نحو 30 شخصا من أتباع الدلاي لاما يعيشون في الهند للمشاركة في مهرجان لدعم ثقافة التيبت الذي سيعقد يوم الجمعة المقبل.

لكن ضيف الشرف وهي أخت زعيم التيبت البالغة من العمر 69 عاما لم يسمح لها بالمشاركة في المهرجان إذ كان مقررا أن تلقي كلمة بعنوان "قصتي".

وقررت الحكومة التايلندية أن السماح لبيما بإلقاء كلمة أمام المهرجان قد يفهم من قبل الصين على أنه نشاط سياسي غير مرغوب فيه.

وقال ناطق باسم وزارة الخارجية التايلندية لبي بي سي "لتايلند سياسة ثابتة تتمثل في عدم السماح باستخدام البلاد قاعدة لانتقاد دول أخرى أو القيام بأنشطة تضر بها".

ويُذكر أن العلاقات التجارية بين تايلند والصين قد تكون عاملا في رفض منح بيما تأشيرة الدخول.

لكن من المفارقات أن السماح بإقامة المهرجان في بانكوك قد يثير أزمة دبلوماسية مع الصين في الوقت الذي سعت فيه بانكوك لتجنبها في المقام الأول.