أفغانستان: مقتل 5 في قندهار وجندي أفغاني يصيب جنديا من الناتو

أحد الجرحى
Image caption فرق إزالة الألغام تحصل على تمويل من الخارجية الأمريكية

أدى انفجار قنبلة تحت حافلة تقل أفغانا في قندهار إلى مقتل خمسة أشخاص وجرح 13 آخرين.وكانت الحافلة التابعة الى "وكالة إزالة الألغام في أفغانستان" تسير في مقاطعة "دامان" حين وقع الانفجار صباح الأحد.

وتستخدم حركة طالبان العبوات التي تزرع في الشوارع في حربها ضد القوات الأفغانية وقوات الناتو إلا أنها كثيرا ما تودي بحياة مواطنين أفغان.

ولم يتضح فيما إذا كانت الحافلة مستهدفة أم أن العبوة انفجرت تحتها بطريق الصدفة.

وتقوم وكالة إزالة الألغام التي تحصل على أكثر من نصف ميزانيتها من وزارة الخارجية الأمريكية، حسب موقعها على الانترنت، بتنظيف حقول الألغام جنوبي أفغانستان.

جندي أفغاني

من ناحية أخرى قالت مصادر قوات حلف شمال الأطلسي( الناتو) إن جنديا أفغانيا فتح النار على قوات الحلف مما أسفر عن إصابة جندي بولندي.

قال الميجر مارسين فالتزاك المتحدث باسم القوات الدولية إن الجندي الافغاني فر بعد أن فتح النيران على مجموعة من قوات الناتو وقوات أفغانية أخرى في اقليم غزنة جنوب غربي كابول في وقت متأخر من مساء يوم السبت.

ونقل الجندي البولندي الجريح الى مركز صحي لتلقي العلاج حسب ما صرح به الناطق باسم الناتو في كابول.

وبينما تعتبر هجمات كتلك نادرة إلا أنها تنذر بقويض الثقة بين الجيش الأفغاني وقوات التحالف.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية زاهر عظيمي إن الحادث نجم عن جدل وقع بين الجنديين، ولكن تفاصيل ذلك لم تتضح بعد.

وصرح متحدث باسم حركة طالبان بأن المهاجم الافغاني انضم لحركة طالبان ، وتعرضت قوات الناتو مؤخرا لهجمات على أيدي أفراد أمن أفغان .

وفي كل مرة كانت حركة طالبان تعلن مسؤوليتها عن الهجمات مشيرة الى أن أعضاء بالجماعة تسللوا الى صفوف قوات الامن الافغانية.

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي قتل متدرب بالشرطة الأفغانية خمسة جنود بريطانيين عند نقطة تفتيش.وفي ديسمبر/ كانون الأول قتل جندي أفغاني جنديا أمريكيا وأصاب اثنين من الايطاليين في قاعدة مشتركة.