إلغاء رحلات جوية في بريطانيا بسبب الرماد البركاني الناجم عن بركان إيسلندا

الرماد البركاني
Image caption أدى الرماد البركاني إلى تعليق جميع الرحلات تقريبا في النرويج وشمال السويد

أغلقت مطارات بريطانية عدة صباح الخميس وعلقت رحلات جوية كثيرة في مطار هيثرو قرب لندن بسبب غيمة من الرماد البركاني ناجمة عن ثوران بركان في إيسلندا.

وأدى الرماد البركاني إلى تعليق جميع الرحلات تقريبا في النرويج وشمال السويد.

وأغلقت جميع المطارات في اسكوتلندا في حين تعطلت الرحلات الجوية في مانتشتر وليفربول وستاندستيل ونيوكاسل وبرمينجهام.

وفرضت سلطات مراقبة الملاحة الجوية قيودا على حركة الطيران بعدما حذرت هيئة الأرصاد الجوية البريطانية من أن الرماد البركاني قد يضر بمحركات الطائرات.

ونُصِح المسافرون بالاتصال بشركات الطيران التي ينوون السفر على متنها قبل بدء رحلاتهم.

وحذر الخبراء من أن الجسيمات الصغيرة المتكونة من بقايا الصخور والزجاج والرمال التي توجد بالرماد قد تكون كافية لتعطيل محركات الطائرات.

وقال شركة الخطوط الجوية البريطانية إنها ألغت كل الرحلات الداخلية التي كانت مقررة يوم الخميس، وشلمت الرحلات التي كانت مبرمجة من مطارات جاتويك وهيثرو وسيتي. وعلقت معظم الرحلات الجوية في مطار بلفاست الدولي.

وقالت سلطة السلامة الجوية الأوروبية إن الرماد وصل إلى علو 55 ألف قدم في الجو، ويتوقع أن يصل إلى شمال بريطاينا واسكوتلندا في الساعة الواحدة بتوقيت جرينتش.