الرئيس الصيني يتفقد منطقة الزلزال في اقليم تشينغهاي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

دعا الرئيس الصيني هو جينتاو الذي اختصر زيارته الى امريكا اللاتينية للعودة الى بلاده، فرق الانقاذ اثناء تفقده الاحد المنطقة التي ضربها الزلزال، لبذل كل المساعي للعثور على ناجين من الكارثة التي ضربت شمال غربي البلاد.

وقد تم انتشال رجل في الثامنة والستين من العمر حيا من بين الانقاض اليوم الاحد بعد ان امضى اكثر من مئة ساعة مطمورا على ما اعلنت وكالة انباء الصين الجديدة.

وارتفعت حصيلة زلزال الاربعاء الى 1706 قتلى و226 مفقودا بحسب الوكالة الرسمية التي حدثت حصيلة سابقة اشارت الى 1484 قتيلا و312 مفقودا.

وقد توجه الرئيس الصيني الى مدينة يويشو في اقليم تشينغهاي المعزول على الهضبة التيبتية "لقيادة عمليات الاغاثة وزيارة الجرحى" على ما اوضحت وكالة انباء الصين الجديدة.

وقال الرئيس الصيني في قرية التقى فيها ناجين "ان انقاذ الذين ما زالوا محصورين تبقى الاولوية"، مضيفا "ما زال هناك الكثير من العمل الواجب القيام به وسنبذل كل ما في وسعنا".

وقد ترأس رئيس الدولة اجتماع ازمة ضم كبار القادة السبت اثر عودته بحسب وكالة الانباء الرسمية.

وقالت السلطات الصينية إنها أحرقت جثث حوالي 700 من ضحايا الزلزال.

وافادت التقارير بان الجثث وضعت في خندق كبير وأضرمت فيها النيران بعد أن جرت "مباركتها" على وقع ترانيم الرهبان البوذيين، وذلك في جنازة كبيرة لإحراق الجثث جرى تنظيمها بالقرب من بلدة جيغو.

لكن وصول المساعدات وخصوصا المياه التي كانت غير متوافرة بشكل مأساوي حمل بعض التعزية للناجين من الكارثة. الا انه ما زال هناك نقص في الغذاء والاغطية والخيام.

ويتحدث سكان جيغو بتأثر بالغ عن احتمال زيارة الدالاي لاما غداة تصريحات للزعيم الروحي للتيبتيين من منفاه يطلب فيها من بكين السماح له بالتوجه الى مسقط راسه، اقليم تشينغهاي المنكوب.

وقال في بيان نقل من دارمسالا شمال الهند حيث يعيش في المنفى "تلبية لامنيات العديد من الاشخاص هناك، اود التوجه الى الاقليم لمواساتهم".

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك