اصطدام عبارة بالرصيف في نيويورك

عبارة في محطة ستاتين
Image caption عبارة في محطة ستاتين (صورة من الأرشيف)

اصطدمت عبارة بالرصيف الميناء في جزيرة ستاتين في نيويورك مما اسفر عن إصابة ما لا يقل عن 60 شخصا، حسبما قال مسؤولون.

وقد هرعت إلى مكان الحادث سيارات الإسعاف، ولكن لايعتقد أنه توجد إصابات خطيرة بين المصابين.

وكان 11 شخصا قد قتلوا في 2003 عندما اصطدمت العبارة أندرو جونسون باربيري بالرصيف في جزيرة ستاتن.

وفي الحادث الأخير تفيد التقارير ان العبارة، التي تربط الجزيرة مع مانهاتن، قد اصطدمت برصيف محطة سات جورج للعبارات صباح السبت.

وقال ناطق باسم شرطة شرطة نيويورك لبي بي سي ان العبارة كانت قامت بنوع من "الرسو الاضطراري". وقال مكتب رئيس بلدية المدينة إنه تم نقل الجرحى إلى المستشفيات القريبة.

وقال الناطق إنه كان هناك "بالتأكيد" حادث، إلا أنه لم يتطرق إلى الأسباب. وتقول شرطة نيويورك إن ما بين 200 و 300 شخصا كانوا على متن العبارة.

وذكرت وكالة أنباء رويترز إن الشرطة ومسؤولين في إدارة الاطفاء يقولون إنهم غير متأكدين من كيفية وقوع الحادث أو مدى الضرر الذي لحق بالعبارة.

وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلا عن الشاهدة أنتونينا روز، إن سيارات الإسعاف موجودة حاليا في محطة جزيرة ستاتين. وأضافت "لقد شعرت بتلك الهزة الكبيرة وكان المبنى كله يرتجف".

ونقلت وكالة رويترز عن راكب آخر أن العبارة كانت تسير بسرعة كبيرة جدا عندما اقتربت من الرصيف. وقال "سمعت عبر مكبر الصوت أحدهم يقول' الفرامل، الفرامل" ثم خرج الأمر عن نطاق السيطرة".

وتنقل العبارات الموجودة في جزيرة ستاتين 20 مليون شخص سنويا بين ستاتين وجزيرة مانهاتن.