تنصيب أول امرأة قسيسة في إيطاليا

الفاتيكان
Image caption يعارض الفاتيكان تنصيب النساء كقساوسة

تنوي طائفة كاثوليكية صغيرة أن تنصب أول امرأة قسيسة في تاريخ إيطاليا في وقت لاحق من شهر مايو/ ايار الجاري.

ومن المتوقع أن تثير هذه الخطوة حفيظة الفاتيكان الذي يرفض ترسيم النساء كقساوسة.

وتنتمي ماريا لونقيتانو، وهي مدرسة متزوجة، إلى طائفة تسمي "الكاثوليكيين القدماء" انفصلت عن الكنيسة الكاثوليكية في القرن التاسع عشر.

واتهمت لونقيتانو الفاتيكان بمنع النساء من تحقيق ما يرغبن في تحقيقه، معربة عن أملها في أن يؤدي تنصيبها إلى إثارة حوار داخل الكنيسة الكاثوليكية بشأن التحديث.

يذكر أن جدلا كبيرا كان قد ثار في يوليو/ تموز 2008 بين الفاتيكان وكنيسة انجلترا بشأن سماحها باعتماد المرأة اسقفا.

ووصف الفاتيكان قرار كنيسة إنجلترا باعتماد المرأة أسقفا بأنه "عقبة في طريق المصالحة بين أتباع الكنيسة الأنجليكانية والكاثوليك".

ويعتقد قادة الكنيسة الكاثوليكية أن اعتماد المرأة هو ضد إرادة المسيح الذي اختار رجالا فقط ليكونوا حوارييه.