13 قتيلا في اشتباكات على الحدود الصومالية الاثيوبية

جنود اثيوبيون
Image caption قال السكان ان القوات الاثيوبية عبرت الحدود منذ نحو اسبوعين

قتل 13 شخصا على الاقل في اشتباكات بين سكان قرية حدودية في جمهورية ارض الصومال وجنود اثيوبيون قال سكان صوماليون ومسؤولون محليون لبي بي سي انها عبرت الحدود.

واشارت المعلومات الى ان الجنود الاثيوبيون كانوا قد عبروا الحدود مع جمهورية ارض الصومال الواقعة شمال الصومال والتي تتمتع بشبه حكم ذاتي منذ نحو 20 عاما.

وقال احد ضباط الشرطة في المنطقة لوكالة الانباء الفرنسية ان "تبادلا لاطلاق النار بدأ بعد ظهر السبت بين قوات اثيوبية وسكان محليين، مشيرا الى ان غالبية القتلى هم من السكان المدنيين".

واضاف الضابط ان "الاشتباكات اندلعت بعد ان استولت القوات الاثيوبية على سيارات تابعة لسلطات المنطقة ما اغضب عددا من السكان فاصطدموا مع الجنود الاثيوبيين".

كما اشارت الانباء الى ان الجنود الاثيوبيين عززوا مواقعهم في المدينة بعدما "تكبدوا خسائر"، حسبما افاد شهود عيان.

وقال احد الشهود ان "المواجهات اندلعت فجأة وارتفعت وتيرة العنف بسرعة ما ادى الى مقتل العديد من الاشخاص، قبل ان تقوم القوات الاثيوبية بنشر المزيد من الجنود".

انتخابات اثيوبية

كما صرح شاهد آخر لوكالة الانباء الفرنسية بالقول ان "عدد القتلى المدنيين تخطى العشرة بينما قتل 3 جنود اثيوبيون في هذه المعارك".

وتأتي هذه الاحداث في الوقت الذي تشهد فيه اثيوبيا يوم الاحد انتخابات عامة هي الاولى منذ عام 2005، ومن المتوقع ان يفوز فيها رئيس الحكومة ميليس زيناوي بفترة ثانية.

يذكر ان جمهورية ارض الصومال كانت قد اعلنت حكما ذاتيا في عام 1991، بعد اشهر من اندلاع الحرب الاهلية في الصومال وانها كانت تتمتع بعلاقة جيدة مع اثيوبيا وبخاصة في المجال التجاري.