جنوب افريقيا تدعو البشير لكأس العالم لكنها ستعتقله إذا حضر

البشير
Image caption أصدرت المحكمة الجنائية مذكرة لاعتقال البشير في مارس 2009

قال رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما إن بلاده دعت نظيره السوداني عمر البشير لحضور نهائيات كأس العالم المقامة في يونيو/ حزيران القادم، لكنها ستلقي عليه القبض إذا لبى الدعوة.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية أصدرت مذكرة لاعتقال البشير في مارس/ آذار 2009 على خلفية ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية في إقليم دارفور.

لكن البشير ينفي أن يكون أصدر أوامر بالقتل الجماعي أو التعذيب أو الاغتصاب خلال الصراع الدائر في الأقليم منذ صيف عام 2003 عندما حمل متمردون السلاح مطالبين بمشاركة أكبر في السلطة والثروة.

وردا على سؤال في البرلمان حول رد فعل جنوب افريقيا إذا حضر البشير افتتاح كأس العالم، قال زوما إن لدى بلاده "مسؤولية" تقضي باعتقاله إذا لبى الدعوة التي أرسلت لكل الزعماء الأفارقة.

وأضاف زوما "تحترم جنوب افريقيا القانون الدولي، ونحن بالتأكيد موقوعون (على قانون المحكمة الجنائية)، نحن ملتزمون بالقانون".

وأشار إلى أن جنوب افريقيا طلبت من المحكمة تأجيل اتخاذ أي إجراء ضد البشير لما يمكن أن يقود إليه اعتقاله من توتر، لكنها لم ترفض إصدار مذكرة الاعتقال.

يذكر أن البشير، وهو أول رئيس تصدر بحقه مذكرة اعتقال وهو لا يزال في السلطة، أدى القسم الخميس الماضي لدورة جديدة في منصب الرئاسة.

وكان قد أعلن عن فوز البشير في الانتخابات الرئاسية التي شهدها السودان في ابريل/ نيسان الماضي لكن المعارضة السودانية رفضت نتيجة الانتخابات واتهمت الحزب الحاكم بتزويرها.