مالاوي تصدر عفوا عن مثليين ادينا للاحتفال بخطوبتهما

حوكم الشابان وأدينا بتهمة ممارسة اللواط
Image caption حوكم الشابان وأدينا بتهمة ممارسة اللواط

أصدر رئيس مالاوي بينجو وا موثاريكا السبت عفوا عن شابين مثليين حكم عليها بالسجن 14 عاما بعد ان احتفلا بخطوبتهما علنا، قائلا انه امر باطلاق سراحهما فورا.

وجاء قرار الرئيس موثاريكا بعد أن عقد اجتماعا مع الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الذي رحب بالخطوة وحث مالاوي على اصلاح قوانينها "العتيقة" بشأن المثلية الجنسية.

وكانت الشرطة قدد القت القبض على ستيفن مونغيزا، 26 عاما، وتيوونجي تشيمبالانغا، 20 عاما، بعد احتفالهما بخطبتهما في حفل تقليدي أواخر ديسمبر كانون الاول، ثم حوكما وأدينا بتهمة ممارسة اللواط هذا الشهر.

واستنكرت الدول المانحة الحكم بسجن الزوجين المثليين واعتبرته انتهاكا لحقوق الانسان وحذرت من أنه قد يؤخذ بعين الاعتبار في دعمها لميزانية مالاوي التي تعتمد بشكل كبير على المساعدات.

وقال موثاريكا عقب لقائه ببان كي مون: "هذان الشابان ارتكبا جريمة بحق ثقافتنا وديننا وقانوننا، لكنني كرئيس الدولة أصدر عفوا عنهما وأطلب الافراج الفوري عنهما دون شروط."

وأضاف "لقد فعلت ذلك لسبب انساني لكن ذلك لا يعني أنني أؤيد ذلك."