فندق من النفايات في روما للتوعية بتلوث الشواطئ

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

شيد ناشطون في مجال البيئة فندقا من النفايات في العاصمة الايطالية روما للتوعية بمشكل تلوث الشواطئ الاوروبية.

وبامكان الزوار البقاء في الفندق، واسمه "انقذوا الشاطئ" الذي نمق ايضا بنفايات جلبت من الشواطئ مدة اقصاها اربعة ايام.

وتحتوي غرف الفندق الخمس وبهو استقباله على اطنان من النفايات بما في ذلك العاب الاطفال القديمة وقوارير المشروبات ومداخن السيارات.

هيلينا كريستينسن تنشط في مجال البيئة

هيلينا كريستينسن تنشط في مجال البيئة

وقالت عارضة الازياء الدنماركية هيلينا كريستينسن التي مكثت في الفندق انه عمل فني رائع.

وفي حوار مع بي بي سي، قالت كريستينسن، وهي ايضا ناشطة ف مجال البيئة، ان "جدران الفندق تبدو عادية كما في اي بناية، الا انها مصنوعة من النفايات غير العضوية."

واضافت: "اما في الخارج، فتجد كل ما نلقي به على شواطئنا، فاذا قمت بجولة خارج المبنى تجد اغراضا شخصية جدا وتتساءل عما جعل اصحابها يلقونها على الشاطئ."

واقيم الفندق بجانب قصر القديس آنجلو التاريخي على ضفاف نهر التيبر، وهو من تصميم الفنان الالماني ها شولت.

وعلى من يريد غرفة في هذا الفندق حجزها بسرعة لانه يفتح ابوابه بين 3 و7 يونيو حزيران، وقد يكون اصعب ايجاد غرفة شاغرة في 5 يونيو لانه يوم البيئة العالمي.

أكثر الموضوعات تفضيلا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك