تقرير يتهم الاستخبارات الباكستانية بتعاون وثيق مع طالبان

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

ذكر تقرير جديد ان هناك ادلة وقرائن دامغة تؤكد على وجود صلات قوية بين الاستخبارات الباكستانية وحركة طالبان الافغانية.

وقال التقرير ان جهاز الاستخبارات الباكستاني يوفر المال والتدريب والملاذ لطالبان على نطاق اوسع بكثير مما كان معروفا في السابق.

وقد اعدت هذه الوثيقة في كلية الاقتصاد في جامعة لندن، لكن متحدثا باسم الجيش الباكستاني رفض تلك الاتهامات واعتبر انها حملة لتشويه سمعة بلاده.

وكان معد التقرير قد تحدث مع تسعة من كبار القادة الميدانيين في طالبان في وقت سابق من العام الحالي، واستنتج ان علاقات باكستان مع المتمردين الافغان اعمق بكثير مما كان يعتقد.

ونقل المعد عن بعض قيادات طالبان ممن قابلهم قولهم ان ممثلين عن جهاز الاستخبارات الباكستاني كانوا يحضرون بعض اجتماعات القيادة العليا للحركة.

مسلح من طالبان

التقرير يؤكد على دعم باكستان لحركة طالبان

وقالوا ان دعم باكستان لطالبان يعود الى رغبة اسلام اباد في مواجهة النفوذ الهندي في افغانستان.

ويشير التقرير الى انه بدون تغيير حقيقي وكبير في موقف باكستان سيكون من الصعب على الحكومة الافغانية والمجتمع الدولي القضاء على التمرد في افغانستان.

وقال المتحدث باسم الجيش الباكستاني ان تلك المزاعم ليست سوى "هراء"، وهي جزء من حملة تستهدف تشويه سمعة بلاده والنيل من اجهزتها الامنية.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك