عشرات من الجنود الباكستانيين "اسرى لدى طالبان"

طالبان
Image caption رغم تكرار هجمات طالبان الا ان اسر جنود باكستانيين لا يعد امرا روتينيا

تقول حركة طالبان في افغانستان انها اسرت العشرات من الجنود الباكستانيين بعدما هاجمت نقطة تفتيش لهم في غارة عبر الحدود بين البلدين.

واكدت مصادر امنية باكستانية ان بعض الجنود من القوات الباكستانية هم في عداد المفقودين.

وتقول طالبان انها تحتجز ما يصل الى 40 عنصرا من القوات الباكستانية بعد الغارة على منطقة موهماند القبلية يوم الاثنين.

وقال مسؤولون افغان ان ثمانية جنود سلموا للقنصلية الباكستانية في جلال اباد الا ان الجيش الباكستاني يقول انه لا علم لديه بذلك.

ويقول محمد الياس خان مراسل بي بي سي هناك انه رغم تكرار هجمات طالبان على نقاط التفتيش الحدودية، فان اسر جنود باكستانيين على ايدي متشددين افغان ليس امرا اعتياديا.

وقال متحدث باسم طالبان في مقابلة مع بي بي سي ان الحركة تحتجز جنودا باكستانيين على جانبي الحدود بعد هجوم يوم الاثنين.

ويقول ان هناك 30 محتجزين في افغانستان في الجانب الافغاني و10 في الجانب الباكستاني.

واكد مسؤولون محليون في منطقة موهماند ان هناك 40 جنديا في عداد المفقودين.

في الوقت نفسه نفت طالبان الافغانية ما ذكره تقرير بان المخابرات الباكستانية لها دور مباشر في دعم الحركة، ووصفت التقرير بانه "دعاية لا اساس لها".