اتهام قس كاثوليكي بارز في إيطاليا بالاعتداء الجنسي

في الفاتيكان
Image caption الفاتيكان أعلن انه لن يتهاون في التحقيق في شكاوى تتعلق بالاعتداءات الجنسية من جانب رجال دين

وجهت تهمة الاعتداء الجنسي إلى قس كاثوليكي سابق كان عمله في مجال مكافحة المخدرات والمشروبات الكحولية يحظى بالإعجاب في ايطاليا.

ويخضع القس وهو بيرينو جيلميني البالغ من العمر 85 عاما، للتحقيق منذ عام 2007 بعد ان تقدم تسعة من الشباب بشكوى ضده، متهمين إياه بالاعتداء الجنسي عليهم أثناء وجودهم في مركز قام بتأسيسه، لمكافحة الإدمان على تعاطي المخدرات.

وبعد ذلك تقدم ثلاثة رجال بشكاوى مماثلة.

وقد استقال جيلميني من السلك الكهنوتي من أجل الدفاع عن نفسه، ونفى كل الاتهامات الموجهة إليه.

وقالت المحامي الموكل للدفاع عنه إن بعض أصحاب الشكاوى يكيدون له بعد ان طردهم من مركز التأهيل بسبب ارتكابهم السرقة ومخالفات أخرى.

وقد أنشأ جلميني مؤسسة كوميونيتا إنكونترو الخيرية التي تدير عددا من مراكز تأهيل مدمني المخدرات في فرنسا واسبانيا والولايات المتحدة والبرازيل وتايلاند.

ويحظى جيلميني أيضا بتأييد عدد من الشخصيات السياسية القوية في إيطاليا.

وفي 2005 تبرع رئيس الوزراء الإيطالي، سيلفيو برلسكوني، بستة ملايين دولار لفرع مؤسسته الخيرية في تايلاند في أعقاب وقوع التسونامي.