الحكم على 5 أمريكيين في باكستان بالسجن بتهمة الإرهاب

الأمريكيون المعتقلون
Image caption اعتقل الطلاب الخمسة بعد ايام من وصولهم إلى باكستان في أواخر العام الماضي

قضت محكمة في باكستان بسجن خمسة أمريكيين متهمين بالاتصال بمتشددين في باكستان عبر شبكة الإنترنت للتخطيط لشن هجمات إرهابية، بالسجن لمدة عشر سنوات.

وكان هؤلاء الأمريكيون الخمسة، وهم طلاب من أصول باكستانية واثيوبية واريترية ومصرية، قد فروا من عائلاتهم في الولايات المتحدة.

وتتراوح أعمار الخمسة بين 19 و25 عاما، وقد اعتقلوا في مدينة سارجودا الواقعة شمال شرق باكستان في ديسمبر/ كانون الاول 2009. ووجهت لهم تهمة التآمر لشن هجمات ارهابية في باكستان وتمويل الجماعات الجهادية المحظورة. وتقرر أيضا تغريم المتهمين الخمسة مبلغ لم يكشف عنه في المحاكمة المغلقة التي بدأت في آذار / مارس. وكانوا قد قالوا أمام المحكمة في وقت سابق انهم كانوا يريدون فقط تزويد إخوانهم المسلمين في أفغانستان بالأدوية والمساعدات المالية. كما اتهموا مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي والشرطة الباكستانية بتعذيبهم ومحاولة توريطهم. وقد نفى المسؤولون هذه الاتهامات.

وقال المدعي العام نديم اكرم شيما عبر الهاتف لوكالة فرانس برس ان "كلا منهم حكم عليه بالسجن 10 اعوام (بعدما تمت) ادانته بالارهاب".

وكانت جلسات المحاكمة وجلسة النطق بالحكم، قد ظلت مغلقة.