إيطاليا تسعى لرفع الحظر الأوروبي على الصلبان في المدارس

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

تستأنف الحكومة الإيطالية في المحكمة الأوروبية قرار حظر وضع الصلبان في غرف الدراسة.

وكان الموضوع قد طرح حين اعترضت إحدى الأمهات الإيطاليات على وجود الصلبان في غرف الدراسة وقالت إنها تريد تنشئة أطفالها في جو علماني.

وقالت المحكمة الأوروبية في حيثيات قرارها ان من حق الأم تنشئة أطفالها في الجو الذي تختاره.

وقد أثار كسب المرأة للقضية احتجاجا في المجتمع الإيطالي الذي يصف 90 في المئة أعضائه انفسهم بأنهم "مسيحيون".

وتقدم إيطاليا استئنافها الى المحكمة الأوروبية الأربعاء ضد القرار الذي اعتبرته تدخلا في ثقافة البلد وتاريخه وديانته.

صليب في قاعة الدرس

يعود تاريخ وضع الصلبان في الصفوف الى العشرينيات من القرن الماضي

وفي حال خسرت إيطاليا القضية فان ذلك سيترتب عليه حظر الرموز والمظاهر الدينية في الصفوف الدراسية في كافة دول الاتحاد الأوروبي.

وقال مراسل بي بي سي في روما دنكان كينيدي ان الفاتيكان صرح أن لا حق للمحكمة الأوروبية بالتدخل في الشؤون الإيطالية الحساسة.

وقال أحد الوزراء الإيطاليين إن قرار المحكمة الأوروبي "مخجل" ، بينما قالت وزيرة التعليم ان الصليب ليس رمزا للكاثوليكية بل رمز تقليدي إيطالي.

يذكر أن القانون الإيطالي الذي ينص على ضرورة وضع الصلبان في غرفى التدريس يعود الى العشرينيات من القرن الماضي، مع أن الكاثوليكية كدين للدولة الإيطالية ألغيت في عام 1984، حين فك الرابط الرسمي بين الفاتيكان والحكومة الإيطالية.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك