قاض امريكي يطلق سراح متهمة بالتجسس لصالح روسيا بكفالة

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

قرر قاض في مدينة نيويورك الامريكية اطلاق سراح فيكي بيلايز بكفالة ووضعها رهن الاقامة المنزلية لكنه رفض اطلاق سراح اثنين اخرين تتهمهم السلطات الامريكية بالتجسس لصالح روسيا.

وقال القاضي ان الصحفية بيلايز يمكن ان تغادر السجن لقاء كفالة قدرها 250 الف دولار اعتبارا من يوم الثلاثاء المقبل مضيفا ان المتهمة تبدو غير مدربة على القيام باعمال تجسس.

لكن المحكمة اجلت النظر في طلب اخلاء السبيل الذي تقدم به المحامون لاطلاق سراح زوجها خوان لازارو الذي اعترف بالتجسس لصالح روسيا اثناء التحقيق معه بعد القاء القبض عليه.

انا تشابمان

انا تشابمان تحمل الجنسية الروسية

كما اجل محاكم امريكية اخرى في كل من مدينة الكسندريا وفيرجينيا وبوسطن طلبات خمسة معتقلين اخرين لاطلاق سراحهم بكفالة من بين عشرة اشخاص اعتقلهم مكتب التحقيقات الفدرالي الامريكي في اطار التحقيق في شبكة التجسس الروسية بينما تمكن الشخص الحادي عشر من التواري في قبرص.

كما رفضت محكمة امريكية في نيويورك اطلاق سراح الزوجين سينثيا وريتشارد مورفي بكفالة.

وجادل محامو الدفاع عن المعتقلين ان موكليهم لم يكونوا في مواقع تمكنهم نقل معلومات ذات قيمة الى روسيا ردا على اعلان الادعاء العام ان المعتقلين هم افراد شبكة تجسس بالغة التعقيد.

اسم وهمي

وجاء ذلك في رسالة وجهها المدعي العام الامريكي الى المحكمة التي تنظر في طلب اخلاء سبيل خوان لازارو بكفالة ان الاخير اقر بالتجسس لصالح روسيا خلال استجوابه.

وجاء في الرسالة ان لازارو اعترف للمحققين انه يعمل لصالح المخابرات الروسية وان شريكته بيلايز كانت تقوم بنقل رسائله الى المخابرات الروسية التي كانت تدفع ايجار الشقة التي كانا يسكنان فيها خارج نيويورك.

من بين ما اعترف به المعتقل ايضا انه ليس من مواليد اوروجواي وان اسمه الحقيقي ليس خوان لازارو دون ان يعلن عن اسمه الحقيقي وانه على استعداد للتضحية حتى بابنه الذي يحبه على ان يخون الجهة التي يتجسس لصالحها.

وقد رفضت محكمة امريكية اخرى اطلاق سراح زوجين معتقلين في هذه القضية في ولاية مساتشوستس الامريكية بكفالة وسبق ذلك رفض طلب المعتقلة انا تشابمان يوم الاثنين الماضي.

كما اجلت محكمة امريكية اخرى النظر في طلب خمسة من المعتقلين لاطلاق سراحهم بكفالة.

جاء اعتقال اعتقال افراد الشبكة بعد تحقيقات ومراقبة استمرت اكثر من عقد من الزمن.

"ادارة"

كان ميستوس تحت المراقبة في كوينز

كان ميستوس تحت المراقبة في كوينز

من جهة اخرى اعرب المسؤولون الامريكيون عن انزعاجهم من اطلاق القضاء القبرصي سراح كريستوفر روبرت ميتسوس بكفالة.

وتتهم الولايات المتحدة ميتسوس بتمويل شبكة التجسس وادارة اموال الشبكة.

وتوارى المشتبه به عن الانظار وفقد اثره في الجزيرة بعد اطلاق سراحه بكفالة بانتظار البت في طلب ترحيله الى الولايات المتحدة التي طلبت من قبرص تسليمه.

وكان ميستوس (54 عاماً) أوقف في لارنكا الثلاثاء بعدما لاحظ اسمه ضباط الهجرة.

ولكنه دفع كفالة بقيمة 32 ألف دولار، وسمحت له المحكمة بمغادرة السجن على شرط أن يزور مركز الشرطة في وسط لارنكا يومياً، وأن يسلم جواز سفره للسلطات.

لكن ميتسوس لم يزر مركز الشرطة الأربعاء بين السادسة والثامنة مساء كما أمرته المحكمة.

وورد اسم ميتسوس بين أسماء 11 مشتبهاً بهم كانوا تحت المراقبة في كوينز بمدينة نيويورك في مايو/ أيار 2004، حين تلقى الرجل الكندي هذا حقيبة مليئة بالمال من رجل على صلة بالاستخبارات الخارجية الروسية.

وأبلغت الشرطة المحكمة بان ميتسوس مطلوب في الولايات المتحدة بتهمة التجسس لمصلحة روسيا وادارة اموال شبكة التجسس.

وكان من المقرر عقد جلسة استماع لميستوس في 29 يوليو/ تموز، وهو وصل قبرص في 17 يونيو/ حزيران، ومكث في فندق وسط لارنكا.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك