عملية امنية لمحاربة تهريب المخدرات تسفر عن مقتل العشرات في اقليم هلمند الافغاني

مخدرات
Image caption تعتبر المخدرات مصدرا مهما لتمويل المسلحين

قالت الحكومة الافغانية إن اكثر من ستين من المسلحين وتجار المخدرات قتلوا اثناء عملية امنية جرت على مدى ثلاثة ايام في اقليم هلمند جنوبي البلاد.

وقالت الحكومة إن العملية اسفرت ايضا عن مصادرة اكثر من 16 طنا من المخدرات علاوة على كميات من الاسلحة والمتفجرات وحزام ناسف واحد. وتمكنت القوات الافغانية ايضا من تدمير موقعين كانا يستخدمان لانتاج المواد المخدرة.

واضافت الحكومة بأن قواتها حررت اثناء العملية عددا من القرويين كان المسلحون قد اختطفوهم بزعم تعاونهم مع السلطات.

يذكر ان افغانستان هي مصدر 90 في المئة من الافيون في العالم، وتعتبر تجارة المخدرات موردا رئيسيا لتمويل التمرد المسلح الذي تشهده البلاد.

وكانت الامم المتحدة قد قالت في العام الماضي إن السلطات الافغانية لم تتمكن من ضبط الا 2 في المئة من منتوج المخدرات بسبب الفساد والانفلات الامني والحدود غير المسيطر عليها.

وتقول المنظمة الدولية إن تجارة الافيون العالمية التي تبلغ قيمتها 65 مليار دولار تمول الارهاب الدولي وتسد حاجة 15 مليون مدمنا وتعتبر مسؤولة عن موت مئة الف شخص سنويا.