مجلس الأمن يناقش بيانا يدين إغراق السفينة الكورية الجنوبية "تشيونان"

يناقش مجلس الأمن الدولي مسودة بيان يعتزم التصويت عليه الجمعة ويتضمن إدانة للهجوم الذي أدَّى إلى إغراق السفينة الحربية "تشيونان" التابعة لكوريا الجنوبية ومقتل البحارة الـ 46 الذين كانوا على متنها.

Image caption أسفر غرق السفينة "تشيونان" عن مقتل البحارة الـ 46 الذين كانوا على متنها.

وأخذ مشروع البيان بالحسبان إصرار كوريا الشمالية على القول إن لا علاقة لها البتة بحادث إغراق السفينة "تشيونان" في شهر مارس/آذار المنصرم، مؤكدا على أهمية التوصل إلى تسوية سلمية للقضية.

مشروع أمريكي

وقالت مراسلة بي بي سي في الأمم المتحدة، باربرة بليت، إن الولايات المتحدة تقدمت إلى المجلس بمشروع البيان الذي لا يحمِّل كوريا الشمالية مباشرة المسؤولية عن حادث إغراق السفينة، وذلك على الرغم من أن فريق تحقيق متعدد الجنسيات كان قد أفضى إلى نتائج مفادها أن بيونجيانج هي المسؤولة عن الحادث.

وأضافت المراسلة قائلة إن مشروع البيان "يعبِّر عن القلق العميق بشأن النتائج التي تمخَّض عنها التحقيق، والذي وجَّه أصبع الاتهام بالحادث إلى بيونجيانج."

وأردفت قائلة إن مسودة البيان صيغت بطريقة حذرة لتعكس الحساسيات التي تحيط بحادث إغراق السفينة "تشيونان".

عرقلة صينية

وقال دبلوماسيون غربيون إن الصين عرقلت عدة محاولات لإدانة كوريا الشمالية، وعُزي ذلك جزئيا إلى رغبة بكين بتجنب أي إجراء من جانب حليفتها بيونجيانج، التي يصعب التكهُّن بردود فعلها، مما قد يؤدي إلى تصعيد التوتر في المنطقة.

يُشار إلى أن سفير كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة كان قد هدد مؤخرا بأن جيش بلاده سوف يرد بقوة على أي انتقاد يوجهه مجلس الأمن لبلاده.

لكن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال أواخر الشهر الماضي إنه يجب محاسبة كوريا الشمالية على قيامها بإغراق السفينة "تشيونان".

Image caption أوباما: يجب محاسبة كوريا الشمالية على قيامها بإغراق السفينة "تشيونان".

أوباما يدين

وقال أوباما إنه يقف إلى جانب رئيس كوريا الجنوبية لي ميونج باك، وهو يدين "تصرفات بيونجيانج اللا مسؤولة."

وأضاف الرئيس الأمريكي في أعقاب اجتماعه بنظيره الكوري الجنوبي على هامش قمة الثماني في كندا: "يجب أن تكون هناك عواقب لهذا التصرف الغير مسؤول."

كما أدان زعماء مجموعة دول الثماني حادثة إغراق السفينة الكورية الجنوبية "تشيونان".