واشنطن تطالب كوريا الشمالية بـ"التخلي عن لهجتها الاستفزازية"

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

دعت الولايات المتحدة كوريا الشمالية الى "التخلي عن لهجتها الاستفزازية" بعدما هددت الاخيرة باللجوء الى "ردع نووي قوي" ردا على المناورات البحرية الامريكية- الكورية الجنوبية المشتركة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية فيليب كراولي: "نحن غير مهتمين بحرب كلامية مع كوريا الشمالية. ما نريده من كوريا الشمالية هو كلام استفزازي اقل واعمال بناءة اكثر".

وهددت كوريا الشمالية الجمعة باللجوء إلى "ردع نووي قوي" ردا على المناورات البحرية الامريكية- الكورية الجنوبية المشتركة، حسب وسائل الاعلام الكورية الشمالية الرسمية.

وكانت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية قد أعلنتا عن مناورات بحرية مشتركة، تشارك فيها عشرون سفينة وغواصة و100 طائرة وتستمر أربعة أيام بدءا من يوم الأحد، وفي ما أسمياه عرضا لردع السلوك "العدواني" الكوري الشمالي.

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية المركزية نقلا عن لجنة الدفاع الوطني في بيونج يانج قولها إن كوريا الشمالية مستعدة لخوض "حرب مقدسة" ضد الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية في أي وقت تراه ضروريا باستخدام ردعها النووي ردا على مناورات الحلفاء العسكرية التي وصفتها بـ "المتهورة".

حاملة الطائرات الامريكية يو اس اس جورج واشنطن

وصلت حاملة الطائرات الامريكية يو اس اس جورج واشنطن الى كوريا الجنوبية للمساهمة في المناورات

وقالت اللجنة في بيانها: "إن جيش وشعب الجمهورية الكورية الديمقراطية الشعبية سيبدآن حربا مقدسة مقابلة بطريقتهما الخاصة بالاعتماد على الردع النووي في أي وقت ضروري لمواجهة قوات الأمبرياليين الامريكيين ودميتهم كوريا الجنوبية اللتين تدفعان عمدا بالأوضاع إلى شفا الحرب".

"البارجة"


ونفت لجنة الدفاع الوطني الكورية الشمالية ثانية في بيانها مسؤولية كوريا الشمالية عن إغراق البارجة الكورية الجنوبية وقالت إنها قد تجبر على الرد على البلدين ردا على مناوراتهما العسكرية واسعة النطاق.

ويرى بعض المراقبين أن هذا البيان هجوم لفظي من كوريا الشمالية بعد أن خلص فريق تحقيق دولي برئاسة كوريا الجنوبية في مايو/أيار الماضي إلى أن طوربيدا أطلقته غواصة كورية شمالية هو السبب وراء إغراق البارجة الكورية الجنوبية ومقتل 46 من بحارتها.

وقالت الوكالة الكورية الشمالية الرسمية إن "كل هذه المناورات العسكرية هي لا شيء سوى استفزازات صريحة تهدف إلى خنق جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية بقوة السلاح".

وكانت الولايات المتحدة قد رفضت دعوة من الكوريين الشماليين لاستئناف المفاوضات السداسية بشأن البرنامج النووي الكوري، وأعلنت بالمقابل الاربعاء عقوبات جديدة لتجميد الأرصدة والممتلكات الكورية الشمالية وقطع التحويلات المالية لمسؤولي هذه الدولة الفقيرة.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك