انخفاض سرعة رياح العاصفة الموسمية مع اقترابها من موقع التسرب النفطي

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

يستعد العاملون لوقف ومعالجة آثار التسرب النفطي في مياه خليج المكسيك لمغادرة مواقع عملهم مع قرب هبوب العاصفة الموسمية "بوني".

وتقرر تعليق العمل في البئر الموازي للبئر التي تسبب انفجار فيها في تدفق كميات هائلة من النفط إلى مياه الخليج لمدة قد تصل إلى أسبوعين.

كما تقرر إجلاء عشرات السفن من الموقع تحسبا لهبوب العاصفة "بوني".

غير أن الأدميرال آدام ألن قائد عمليات وقف التسرب النفطي قال إن السفن التي ترصد تسرب النفط إلى قاع البحر ستكون آخر السفن المغادرة للموقع وأول العائدة إليه.

وقال آلن إن البئر المتضرر سيظل مغطى بينما ستخلي السفن مياه الخليج، مؤكدا أن تزايد الثقة في نجاعة الغطاء العملاق للبئر الذي يتسرب منه النفط قد أقنع العلماء بأنه لا ضرر في تركه دون مراقبة لعدة أيام.

مسار العاصفة الموسمية "بوني"

انخفضت سرعة الرياح إلى 56 كيلومترا في الساعة

وكانت تنبؤات المركز القومي للأعاصير في الولايات المتحدة تشير إلى أن العاصفة ستبلغ الموقع مساء السبت.

وقال المركز إن سرعة الرياح في هذه العاصفة قد تبلغ 65 كيلومترا في الساعة.

إلا أنه تم تخفيض نسبة قوة العاصفة عند عبورها جنوبي ولاية فلوريدا الأمريكية إلى منخفض موسمي، وذلك بعد انخفاض سرعة رياحها إلى 56 كيلومترا في الساعة.

غير أن المركز يؤكد أن "العاصفة قد تستعيد بعض قوتها أثناء عبورها خليج المكسيك".

وتسببت العاصفة حتى الآن في حدوث فيضانات في هاييتي وبورتوريكو وجمهورية الدومينيكان وتتحرك شمالا غربا نحو جزر البهاما، كما يقول المركز القومي للأعاصير في ميامي.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك